إنتر ميلان ونابولي يصطدمان في صراع القمة بالكالتشيو

روما - يواجه إنتر ميلان صاحب المركز الأول بالدوري الإيطالي لكرة القدم اختبارا لجدارته بالصدارة وطموحه هذا الموسم عندما يحل ضيفا على نابولي، صاحب المركز الثاني، يوم الاثنين المقبل ضمن منافسات المرحلة الرابعة عشرة من المسابقة.

وتمكن إنتر ميلان من تحقيق بداية قوية في الموسم الحالي من خلال تماسك دفاعه الذي لم يسمح باهتزاز الشباك سوى سبع مرات فقط، وهو ما عوض فقدان النزعة الهجومية القوية للفريق الذي سجل 16 هدفا خلال 13 مباراة.

ويحتل إنتر ميلان الصدارة برصيد 30 نقطة ويليه نابولي في المركز الثاني برصيد 28 نقطة وبفارق الأهداف فقط أمام فيورنتينا.

وكان إنتر ميلان قد استعاد مذاق الانتصارات الكبيرة بفوزه على فروسينوني، الصاعد حديثا للدرجة الأولى، 4-0 يوم الأحد الماضي بعد أن اكتفى الإنتر بالفوز 1-0 في سبع مباريات وبنتيجة 2-1 أمام كاربي الصاعد حديثا.

وقال روبرتو مانشيني المدير الفني لإنتر ميلان "بالطبع نحن سعداء بالتواجد في القمة وإذا استمر لاعبونا بهذا الشكل سنكون قادرين على المنافسة على لقب الدوري الإيطالي. ولكن هدفنا الرئيسي هو العودة إلى دوري أبطال أوروبا (بإنهاء الموسم ضمن المراكز الثلاثة الأولى بالدوري)."

ويواجه فريق مانشيني، الذي قضى لحظات مؤلمة عند خسارته على ملعبه أمام فيورنتينا 4-1 في أواخر أيلول/سبتمبر الماضي، ضغوط كبيرة عندما يصطدم مساء الاثنين مع نابولي ولاعبه جونزالو هيجواين متصدر قائمة هدافي الدوري.

فقد سجل الأرجنتيني هيجواين عشرة أهداف وأحرز شريكه في خط الهجوم لورينزو إنساين سبعة أهداف من إجمالي 24 هدفا سجلها الفريق الذي اهتزت شباكه بثمانية أهداف.

وقال الكولومبي جايسون موريلو مدافع إنتر ميلان "علينا المضي قدما، ونركز في كل يوم لنضمن أن استعداداتنا جيدة قدر الإمكان قبل المباراة المقبلة أمام نابولي."

ويخوض فيورنتينا مباراته في المرحلة الرابعة عشرة يوم الاثنين أيضا حيث يحل ضيفا على ساسولو صاحب المركز الخامس ، بينما يستضيف روما بعد غد الأحد فريق أتلانتا.

ويأمل روما استعادة توازنه بعد الهزيمة القاسية التي مني بها أمام برشلونة الاسباني 6-1 يوم الثلاثاء الماضي بدوري الأبطال ، بينما يلتقي يوفنتوس على ملعبه مع باليرمو بمعنويات عالية بعد أن حسم بطل إيطاليا تأهله إلى الدور الثاني بدوري الأبطال بالفوز على مانشستر سيتي الإنجليزي 1 / صفر.

وقال ماسيميليانو أليجري المدير الفني ليوفنتوس "الفريق يتطور ، ولكن لا تزال هناك مساحة للتطور أكثر."

ونجح يوفنتوس في التعافي تدريجيا بعد بدايته المتواضعة هذا الموسم ، ويحتل الآن المركز السادس برصيد 21 نقطة.

وتفتتح منافسات المرحلة غدا السبت بلقاء تورينو مع بولونيا وميلان مع سامبدوريا بينما تشهد مباريات الأحد لقاء كييفو مع أودينيزي وفروسينوني مع هيلاس فيرونا وجنوه مع كاربي وإمبولي مع لاتسيو.



مباريات

الترتيب