روما يسحق باليرمو.. وانتر ميلان يسقط في فخ التعادل

روما - أكد روما صحوته وحقق انتصاره الثاني على التوالي في الدوري الإيطالي لكرة القدم بالتغلب على مضيفه باليرمو 4-2 اليوم الأحد في المرحلة السابعة من المسابقة فيما واصل انتر ميلان كبوته وسقط في فخ التعادل 1-1 مع مضيفه سامبدوريا.

وفي مباراتين أخريين بنفس المرحلة، فاز أمبولي على ساسولو 1-صفر وتعادل أودينيزي مع جنوى 1-1 .

وعاد روما من باليرمو بالنقاط الثلاث للمرة الأولى منذ 2012 ليرفع رصيده إلى 14 نقطة ويواصل الزحف للعودة إلى المنافسة على الصدارة حيث رفع رصيده إلى 12 نقطة وقفز للمركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف فيورنتينا الذي يستضيف أتالانتا في وقت لاحق اليوم.

وبدا أن روما حسم المباراة تماما في الشوط الأول حيث أنهاه بثلاثة أهداف نظيفة سجلها ميراليم بيانيتش وأليساندرو فلورينزي وجيرفينهو في الدقائق الثالثة و15 و28 .

ولكن باليرمو قدم أداء رائعا في الشوط الثاني وقلص الفارق بفضل هدفين سجلهما ألبرتو جيلاردينو وجانكارلو جونزاليس في الدقيقتين 59 والأولى من الوقت بدل الضائع قبل أن يبدد جيرفينهو آمال أصحاب الأرض في انتزاع التعادل بتسجيله الهدف الرابع لروما في الدقيقة الاثنية من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وتجمد رصيد باليرمو عند سبع نقاط في المركز الثاني عشر بعدما مني بالهزيمة الرابعة على التوالي.

وأفلت انتر من كمين الهزيمة أمام مضيفه سامبدوريا وانتزع نقطة التعادل لكنه فشل في تحقيق الفوز للمباراة الثانية على التوالي.

وكانت النقطة كافية لينفرد انتر بصدارة جدول المسابقة حيث رفع رصيده إلى16  نقطة مقابل 11 نقطة لسامبدوريا في المركز الثامن.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم تقثدم سامبدوريا بهدف أحرزه لويس مورييل في الدقيقة 52 وتعادل إيفان بيريسيتش بهدف لانتر في الدقيقة 77 .

وأنقذ اللاعب المخضرم ماسيمو ماكاروني فريقه أمبولي من فخ التعادل السلبي أمام ضيفه ساسولو وسجل له هدف الفوز 1-صفر في الوقت القاتل.

ورفع أمبولي رصيده إلى سبع نقاط في المركز الخامس عشر حيث حقق الفوز اليوم بعد هزيمتين متتاليتين فيما مني ساسولو بهزيمته الأولى في الموسم الحالي ليتجمد رصيده عند 12 نقطة في المركز السادس.

وسيطر أمبولي على مجريات اللعب في الشوط الأول رغم إيقاف مديره الفني ماركو جانباولو والمهاجم ريكاردو سابونارا.

وأهدر البوسني رادي كرونيتش وزميله ماكاروني (36 عاما) الفرص القليلة التي سنحت لأمبولي في هذا الشوط.

وفي المقابل، قدم ساسولو أداء أدنى كثيرا من مستواه المعهود ولم يتحسن الأداء في الشوط الثاني.

واستغل ماكاروني ضربة ركنية لفريقه في الدقيقة 88 وقابلها بضربة رأس إلى داخل المرمى ليكون الهدف الوحيد للمباراة فيما شهدت الدقيقة 90 طرد زميله بيتر زيلينسكي لنيله الإنذار الثاني في المباراة.

وتعادل أودينيزي مع جنوى بهدف سجله أنطونيو دي ناتالي في الدقيقة 48 مقابل هدف سجله دييجو بيروتي من ضربة جزاء في الدقيقة 77 ليرفع أودينيزي رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثالث عشر بفارق الأهداف فقط أمام جنوى.



مباريات

الترتيب