ميلان ينتفض ويفوز على روما

خرج ميلان من دوامة هزائمه التي استمرت على مدار المباريات الثلاث الماضية، إثر فوزه 2- 1 على ضيفه روما في الدوري الإيطالي.

ولعب الياباني كيسوكي هوندا نجم ميلان دور البطولة في المباراة بعدما صنع هدفي ميلان اللذين أحرزهما ماركو فان جينكل وماتيا ديسترو في الدقيقتين 40 و59.

وسجل فان جينكل الهدف الأول بعدما تابع تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى عن طريق هوندا، ليسدد اللاعب الهولندي الكرة مباشرة بقدمه داخل الشباك.

وأضاف ديسترو الهدف الثاني بضربة رأس رائعة من متابعة لتمريرة عرضية أخرى من هوندا.

وأعاد النجم المخضرم فرانشيسكو توتي المباراة إلى أجواء الإثارة من جديد، بعدما سجل هدف تقليص الفارق لروما من ركلة جزاء في الدقيقة .73

وحاول روما إدراك التعادل خلال الفترة المتبقية من المباراة ولكن باءت محاولات لاعبيه بالفشل ليتلقى خسارته الخامسة هذا الموسم في المسابقة.

ورفع ميلان رصيده بهذا الفوز إلى 46 نقطة، ولكنه ظل في المركز العاشر، بينما تجمد رصيد روما عند 64 نقطة في المركز الثاني مؤقتا.

وربما يفقد روما مركزه الحالي المؤهل مباشرة لمرحلة المجموعات بدوري الأبطال في الموسم المقبل، حال فوز جاره اللدود لاتسيو، صاحب المركز الثالث، والمتأخر عنه بفارق نقطة واحدة، على ضيفه إنترميلان غدا الأحد في المرحلة ذاتها.

 



مباريات

الترتيب