تورينو يسقط يوفنتوس للمرة الأولى منذ 20 عاماً

فاجأ تورينو جاره وضيفه يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر وتفوق عليه للمرة الأولى منذ 1995 بالفوز عليه 2-1 اليوم الأحد في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وعكر تورينو على جاره العملاق فرحة تأهله إلى الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ 2003 وألحق به الهزيمة الثانية في المراحل الثلاث الأخيرة.

ودخل يوفنتوس إلى هذا اللقاء وهو بحاجة إلى الفوز مع خسارة قطبي العاصمة لكي يحسم اللقب الرابع على التوالي، وقد حصل على خدمة من انتر ميلان الذي تغلب على روما 2-1 امس السبت لكن شيئا لم يحصل بالطريقة التي أرادها اليوم إذ تعادل لاتسيو مع ضيفه كييفو بهدف للألماني ميروسلاف كلوزه (45) مقابل هدف لالبرتو بالوسكي (75)، فيما سقط فريق "السيدة العجوز" أمام جاره رغم أنه كان البادئ بالتسجيل.

وبدا يوفنتوس الذي بدأ اللقاء دون الأرجنتيني كارلوس تيفيز قبل أن يزج به ماسيميليانو اليجري في الشوط الثاني، في طريقه لتحقيق فوزه الثامن تواليا على جاره بعد أن افتتح التسجيل في الدقيقة 35 من ركلة حرة رائعة للعائد اندريا بيرلو.

لكن صاحب الأرض خطف هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عبر ماتيو دارميان الذي وصلته الكرة داخل المنطقة بتمريرة من مهاجم يوفنتوس السابق فابيو كوالياريلا فسيطر عليها بطريقة رائعة خولته إخراج مدافعي "السيدة العجوز" من اللعبة ثم سددها "طائرة" في شباك الحارس القائد جانلويجي بوفون.

وضغط يوفنتوس في الشوط الثاني سعيا خلف التقدم مجددا وحصل على عدة فرص لكنه اصطدم بتألق الحارس دانييلي باديلي والحظ السيء بعد أن ارتدت كرتان لبيرلو من ركلة حرة (52) واليساندرو ماتري (76) من القائم، فيما استفاد تورينو من إحدى فرصه القليلة ليخطف هدف الفوز الأول على جاره منذ التاسع من نيسان/أبريل 1995 (2-1 على أرض يوفنتوس)، وذلك بفضل مهاجم "بيانكونيري" السابق كوالياريلا الذي سجل الهدف إثر تمريرة من دارميان في الدقيقة 57، ملحقا بالفريق الذي دافع عن ألوانه من 2010 حتى 2014 وأحرز معه لقب الدوري في المواسم الثلاثة الأخيرة هزيمته الثالثة فقط هذا الموسم.

وتجمد رصيد يوفنتوس الذي يتواجه الأربعاء المقبل مع ضيفه فيورنتينا، رصيده إلى 73 نقطة في الصدارة بفارق 14 نقطة عن لاتسيو و15 عن روما الثالث، فيما أصبح رصيد تورينو 47 نقطة في المركز الثامن.

وأبقى جنوى على حظوظه بالمنافسة على مركز مؤهل إلى مسابقة الدوري الأوروبي الموسم المقبل بفوزه على ضيفه الجريح تشيزينا بثلاثة أهداف لاندريا بيرتولاتشي (38) والأرجنتيني دييجو بيروتي (45 من ركلة جزاء) وليوناردو بافوليتي (53)، مقابل هدف للكولومبي كارلوس كاربونيرو (69) في لقاء أكمله الضيوف بعشرة لاعبين في الثواني الأخيرة بعد طرد البرازيلي زي ادواردو (90).

وتغلب هيلاس فيرونا على ضيفه ساسوولو بثلاثة أهداف للأرجنتيني خوان ايجناسيو جوميز (30) والمخضرم لوكا توني (63 و71)، مقابل هدفين لليوناني فانجيلس موارس (35 خطأ في مرمى فريقه) وانتونيو فلورو فلوريس (89)، وذلك رغم اضطراره لإكمال اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 18 بعد طرد البرازيلي رافايل بينييرو.

وواصل بارما نضاله رغم هبوطه الشبه مؤكد إلى الدرجة الثانية وذلك بفوزه على ضيفه باليرمو بهدف لانتونيو نوتشيرينو (22 من ركلة جزاء)، فيما انتهت مواجهة صراع الابتعاد عن الخطر بين اتالانتا وضيفه امبولي بالتعادل بهدفين للأرجنتينيين اليخاندرو جوميز (43) وجرمان دينيس (90)، مقابل هدفين لريكاردو سابونارا (41) وماسيمو ماكاروني (60).

ويلعب لاحقا فيورنتينا مع كالياري، ونابولي مع سمبدوريا.



مباريات

الترتيب