نابولي يوقف زحف يوفنتوس نحو اللقب

روما - لقن فريق نابولي ضيفه يوفنتوس درسا قاسيا وفاز عليه بهدفين نظيفين الأحد في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وألحق نابولي بضيفه يوفنتوس الهزيمة الثانية له في الموسم الحالي، بعد أن سبق للسيدة العجوز الخسارة أمام فيورنتينا 2-4 في 20 تشرين أول/أكتوبر من العام الماضي.

وجاءت هزيمة اليوم لتنهي مسيرة الانتصارات السبعة المتتالية لفريق يوفنتوس.

ورغم الهزيمة ظل يوفنتوس في الصدارة برصيد 81 نقطة بفارق 11 نقطة أمام أقرب ملاحقيه روما وبفارق 17 نقطة أمام نابولي صاحب المركز الثالث، قبل سبع جولات على نهاية الموسم.

وأنهى نابولي شوط المباراة الأول متقدما بهدف نظيف حمل توقيع المهاجم الاسباني خوسيه كاييخون في الدقيقة 37 بمساعدة لورنزو إنسيني.

وأضاف البلجيكي درايس مارتنيز ثاني أهداف نابولي قبل تسع دقائق من نهاية المباراة مستغلا تمريرة زميله جوران بانديف.

عزز فريق روما موقعه في وصافة الدوري الإيطالي بفضل فوزه على ملعب مضيفه ساسولو بهدفين نظيفين.

وفي باقي المباريات فاز لاتسيو على ضيفه بارما بثلاثة أهداف مقابل هدفين وتعادل سامبدوريا مع ضيفه فيورنتينا سلبيا وفاز تورينو على ضيفه كالياري بهدفين مقابل هدف وفيرونا على ضيفه جنوه بثلاثة أهداف نظيفة.

وعلى ملعب ساسولو، تقدم المهاجم الشاب ماتيا ديسترو بهدف لروما في الدقيقة 16 بمساعدة زميله راديا ناينجولان.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة أضاف لاعب الوسط البرازيلي ميشيل باستوس الهدف الثاني للفريق الضيف بمساعدة القائد فرانشيسكو توتي.

وبهذه النتيجة، تجمد رصيد ساسولو عند 21 نقطة في المركز الثاني من القاع.

وعلى ملعب لاتسيو تقدم سيناد لوليتش بهدف لأصحاب الأرض في الدقيقة 15 ثم تعادل جوناثان لودوفيتش بيابياني لبارما في الدقيقة 25.

وأضاف المهاجم الألماني ميروسلاف كلوزه الهدف الثاني للاتسيو في الدقيقة67  ولكن مايكل سياني لاعب لاتسيو سجل هدفا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه قبل تسع دقائق من النهاية.

ولكن في الوقت بدل الضائع من المباراة خطف انطونيو كاندريفا هدف الفوز القاتل للاتسيو.

ورفع لاتسيو رصيده إلى 45 نقطة في المركز الثامن بينما تجمد رصيد بارما عند 47 نقطة في المركز السادس.

وأهدر فيورنتينا نقطتين ثمينتين بتعادله سلبيا مع ضيفه سامبدوريا.

ورفع فيورنتينا رصيده إلى 52 نقطة في المركز الرابع مقابل 41 نقطة لسامبدوريا في المركز الحادي عشر.

وفاز تورينو على ضيفه كالياري بهدفين مقابل هدف، حيث سجل عمر القادوري واليسيو تشيرشي هدفي تورينو فيما أحرز اندرسون ميجيل نيني الهدف الوحيد لكالياري.

ورفع تورينو رصيده إلى 42 نقطة في المركز التاسع بينما تجمد رصيد كالياري عند 32 نقطة في المركز الخامس عشر.

 



مباريات

الترتيب