يوفنتوس ينجو من انتفاضة رائعة لانتر ليلاقي ميلان بنهائي الكأس

ميلانو - فجر انتر ميلان المفاجأة وثأر لهزيمته صفر / 3 أمام يوفنتوس ذهابا بفوز ثمين 3 / صفر إيابا مساء الأربعاء في المربع الذهبي لمسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم قبل أن يخسر 3 / 5 بركلات الترجيح ليواصل يوفنتوس رحلة الدفاع عن لقبه في المسابقة.

ويلتقي يوفنتوس في نهائي البطولة فريق ميلان القطب الآخر لمدينة ميلانو والذي تغلب على أليساندريا 6 / صفر في مجموع المباراتين بالمواجهة الأخرى بالمربع الذهبي للبطولة.

وكان يوفنتوس (السيدة العجوز) أنهى مباراة الذهاب على ملعبه بالفوز الكبير 3 / صفر ولكن انتر لم يستسلم لليأس ولقن ضيفه درسا قاسيا في مباراة الإياب وأنهى الوقت الأصلي للمباراة لصالحه بثلاثة أهداف أحرزها الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش في الدقيقتين 16 و82 من ضربة جزاء ومواطنه إيفان بيريسيتش في الدقيقة 49 .

واستمرت النتيجة على حالها في الوقت الإضافي الذي خاضه الفريقان ليحتكما بعده إلى ركلات الترجيح التي حسمت التأهل لصالح يوفنتوس.

ويلتقي ميلان ويوفنتوس في نهائي البطولة على الاستاد الأولمبي في العاصمة روما يوم 21 أيار/مايو المقبل.

وأقيمت المباراة بين انتر ويوفنتوس تحت الأمطار الغزيرة التي هطلت على ميلانو وحسم انتر وقتها الأصلي بثلاثة أهداف كرواتية على ملعبه باستاد "جوزيبي ميازا" .

وشهد الوقت الأصلي أفضل الفرص ليوفنتوس ولكنه فشل في استغلالها ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح.

وقال ليوناردو بونوتشي قائد يوفنتوس : "عقدنا الأمور على أنفسنا. أعتقد أننا قدمنا المباراة الأسوأ لنا منذ انضمامي للفريق".

ويغيب بونوتشي عن المباراة النهائية للبطولة بسبب الإيقاف نتيجة الإنذارات.

وأضاف : "حالفنا الحظ للتأهل بركلات الترجيح والتي كانت ، كالمعتاد ، مسألة حظ. تعاملنا بشكل سيئ مع المباراة. انتر لم يكن لديه ما يخسره وهاجمنا مستغلا أننا سهلنا عليه المباراة".

وجاء الهدف الأول في المباراة عندما استخلص جاري ميديل الكرة من أندرسون هيرنانيز ومررها إلى زميله الكرواتي بروزوفيتش ليسددها في الزاوية اليمنى للمرمى.

وكاد آدم لياييتش يحرز الهدف الثاني لانتر في الدقيقة 24 بتسديدة قوية ولكن الكرة ارتطمت بالعارضة فيما فشل لاعبو يوفنتوس في إمداد رأسي الحربة سيموني زازا وألفارو موراتا بالكرات الكافية لتشكيل خطورة على مرمى انتر.

واستأنف انتر ضغطه الهجومي في الشوط الثاني وانطلق إيدر في الناحية اليمنى ثم مرر الكرة لزميله بيريسيتش الذي لم يجد صعوبة كبيرة في إيداعها المرمى.

وكانت الفرصة الأولى ليوفنتوس في المباراة عندما سدد زازا الكرة في الدقيقة 54 ولكنها ارتطمت بالقائم قبل أن يسدد لياييتش الكرة بعيدا عن المرمى اثر هجمة مرتدة سريعة لانتر كما أطاح زميله المدافع دانيلو دامبروسيو بالكرة عاليا في الدقيقة 73 .

وأسقط دانيلي روجاني اللاعب بيريسيتش داخل منطقة الجزاء ليستغل بروزوفيتش ضربة الجزاء ويحرز الهدف الثالث لانتر قبل نهاية الوقت الأصلي بدقائق ويدفع بالمباراة إلى الوقت الإضافي بعدما عاند الحظ كلا من زازا وبيريسيتش في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي.

وأهدر زازا فرصتين ليوفنتوس في الدقيقتين 101 و104 كما أهدر البديل الفرنسي بول بوجبا فرصة أخرى للفريق لينتهي الوقت الإضافي بنفس النتيجة ويتعادل الفريقان 3 / 3 في مجموع المباراتين ويحتكمان إلى ركلات الترجيح.



مباريات

الترتيب

H