مدرب البرتغال يكشف عن محاولات إيطاليا لـ "مفاجئته"

 

أشار فيرناندو سانتوس، مدرب المنتخب البرتغالي، إلى مساعي نظيره الإيطالي لمفاجئته هجوميا في القمة التي جمعتهما ضمن ثاني جولات المجموعة الثالثة بالمستوى الأول لدوري الأمم الأوروبية.

وبإضاعتها لجملةٍ من الفرص السانحة، اكتفت البرتغال بالفوز بهدفٍ يتيمٍ لأندريه سيلفا، لتتصدر المجموعة بـ3 نقاطٍ في جعبتها من مباراةٍ واحدة.

وبدا على الجانب الآخر بأن إيطاليا تشكو من العقم الهجومي، حتى بعد استبعاد الآزوري لماريو بالوتيلي بالنظر إلى مستواه المتدني أمام بولندا.

وقال سانتوس بعد المباراة، "إيطاليا حاولت مفاجئتنا بالاعتماد على رأسي حربة في المقدمة، وحين خففنا رتم المباراة في الدقائق الـ10 الأخيرة، سمحنا لهم بالظهور بقوةٍ".

وأكمل الرجل البرتغالي، "من الواضح بأننا لم نكن لنتمكن من الهيمنة على المباراة بأكملها، لأننا واجهنا منتخبنا إيطاليا بالغ القوة .. المباراة جاءت بالصعوبة التي توقعتها".

وعن السلاح الذي اعتمده للتفوق، أجاب في تصريحٍ نقله موقع "فوتبول إيطاليا" المتخصص، "لقد أيقننا بأننا إذا رفعنا الرتم، فنتسبب لهم بالمشاكل".

وواصل ابن الـ63 عاما بهذا الصدد، "شعرت بين الشوطين بأنه ليس من العدل بأن نبقى دون أهدافٍ، فطلبت من اللاعبين أن يواصلوا اللعب بالرتم العالي".

وبحصدها لنقطةٍ واحدةٍ من جولتين، قنعت إيطاليا بالمركز الثالث والأخير في مجموعتها خلف بولندا.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب