مانشيني ينتقد "الخطأ الساذج" الذي دفعه للتعادل مع هولندا

أ.ف.ب

 

لم يدافع روبرتو مانشيني، مدرب المنتخب الإيطالي، عن الخطأ الذي كلّف لاعبه ميمو كريشيتو طردا مباشرا في المباراة الودية ضد هولندا.

فبعد دقيقتين فقط من تقدّم الآزوري، قام المدافع بتدخّلٍ قويٍ على رايان بابل، نجم المنتخب الهولندي، والذي استغل لعب خصمه منقوصا ليحقق التعادل بنتيجة 1-1.

واعترف مانشيني، "لست أدري فيما إذا كانت تلك بطاقةً حمراء صحيحة".

إلا أنه واصل متحدثا إلى قناة "راي سبورت" الإيطالية، "في كل الحالات، لقد كان خطأ ساذجا مهولا. اللعب بـ10 لاعبين لمدة 20 دقيقة كان صعبا، إذ كنا منهكين أصلا".

وأشاد مانشيني بمردود فريقه، قائلا، "من الصعب في خلال 10 أيام أن تطوّر لقطاتٍ تكتيكيةٍ معقدةٍ، ولكننا رأينا أمورا جيدةً ضد فرنسا (في المباراة الودية السابقة)، ومجددا (ضد هولندا)".

وعلى غير العادة، لم تأتِ المباراة ضمن استعدادات البلدين للمشاركة في منافسات كأس العالم، إذ أخفق كلاهما في خطف بطاقة تأهلٍ إلى مونديال 2018.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب