مدرب ألمانيا معجب بفورة غضب دي روسي

أشاد يواكيم لوف، مدرب المنتخب الألماني، بموقف دانيلي دي روسي، نجم خط وسط إيطاليا، الرافض للزج به أمام السويد.

وفي إياب الملحق الأوروبي المؤهلة لكأس العالم 2018، شوهد أحد أفراد الطاقم الفني للآزوري وهو يطلب من دي روسي الإحماء.

ورصدت كاميرات النقل التلفزيونية انفجار اللاعب المخضرم غضبا، فيما كان يقوم بالإشارة إلى زميله لورينزو انسيني.

وأوضح دي روسي لاحقا بأنه كان يطالب بالزج بلاعبٍ هدّاف عوضا عنه، لا سيما وأن المنتخب الإيطالي كان بحاجةٍ ماسةٍ إلى الفوز.

وبينما فقد الآزوري بطاقة التأهل إلى المونديال للمرة الأولى منذ 1958، فإن لوف كانت لديه بعض الكلمات الإيجابية حيال الموقف.

وافتتح المدرب الألماني، "قرأت البارحة بأن دي روسي قال بأنه لا يريد المشاركة بديلا، لأنه شعر بحاجتهم إلى مهاجمٍ".

وأكمل في تصريحاتٍ نقلها موقع "جول" المتخصص، "بالنسبة لي، تلك عظمةٌ".

وعبّر لوف عن حزنه لغياب إيطاليا عن كأس العالم، وإن كان قد أشاد أيضا بالمستوى الذي قدّمه المنتخب السويدي، لا سيما في لقاء الإياب.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H