ميلان يهدر نقطتين وإمبولي يستعيد مذاق الانتصارات

روما - أهدر ميلان نقطتين على ملعبه بعدما تعادل سلبيا مع ضيفه أتلانتا بينما استعاد إمبولي مذاق الانتصارات من جديد في الدوري الإيطالي لكرة القدم وتغلب على ضيفه كالياري 2 / صفر السبت ضمن منافسات المرحلة السابعة عشر من البطولة.

وحصد ميلان نقطة واحدة بالتعادل ليرفع رصيده في المركز الثالث إلى 33 نقطة كما رفع أتلانتا رصيده إلى 29 نقطة في المركز السادس.

وبات ميلان مهددا بفقدان المركز الثالث وهو ما يتوقف على نتائج باقي مباريات المرحلة حيث يتفوق بفارق نقطتين فقط أمام نابولي ولاتسيو اللذين يلتقيان تورينو وفيورنتينا ، على الترتيب ، غدا الأحد.

وأبدى أتلانتا طموحا هجوميا كبيرا على ملعب "جيوسيبي ميازا" وهدد مرمى ميلان عن طريق أندريا بيتانيا كما ضاعت فرصة ثمينة أخرى على زميله روبرتو جاجليارديني في الدقيقة 45 ، بينما عاند الحظ لوكا أنتونيللي لاعب ميلان عندما تصدى القائم لتسديدته.

وقدم ميلان بداية قوية في الشوط الثاني وهدد مرمى أتلانتا مرتين عن طريق جياكومو بونافنتورا في الدقيقتين 53 و56 بينما بحث أتلانتا عن الفرص من الهجمات المرتدة وسدد رافاييل تولوي كرة خطيرة قبل سبع دقائق من النهاية لكن الحارس تصدى لها.

أما إمبولي ، الذي مني بثلاث هزائم متتالية وتعادل سلبي خلال مبارياته الأربع السابقة بالدوري ، فقد رفع رصيده إلى 14 نقطة في المركز السابع عشر بينما تجمد رصيد كالياري عند 20 نقطة في المركز الرابع عشر.

ويدين إمبولي بفضل كبير في الفوز للمهاجم الجورجي ليفان متشيدليدزي الذي افتتح التسجيل للفريق بعد سبع دقائق من البداية ثم أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 72 .

 



مباريات

الترتيب

H