إهانة "عنصرية" تُطالب رئيس إنتر ميلان بالرحيل عن إيطاليا

ميلانو - اعتذر ماسيمو فيريرو رئيس سامبدوريا المنتمي لدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم عن الإشارة للأندونيسي ايريك توهير رئيس إنترناسيونالي بقوله "هذا الفلبيني" وإنه يجب طرده من النادي.

وكان فيريرو يناقش قرار ماسيمو موراتي مالك إنترناسيونالي السابق بالاستقالة من الرئاسة الشرفية للنادي هذا الأسبوع وسط تكهنات إعلامية بوجود خلافات مع توهير.

وقال فيريرو أثناء برنامج يبث على الهواء على محطة راي التلفزيونية الإيطالية "موراتي رجل عظيم ومن غير العدل التعامل معه بهذه الطريقة لأنه أعطى الكثير لكرة القدم الإيطالية."

وأضاف "أنا حزين للغاية من أجله، قلت له 'اطرد هذا الفلبيني...'."

وعندما قال له مقدم البرنامج إن توهير اندونيسي رد فيريرو "لا تدافع عنه.. لقد أهان رمز الكرة الايطالية."

وبعد قليل نشر سامبدوريا بيانا لفيريرو وصفه بأنه صادق في موقعه على الانترنت.

وقال فيريرو "لم أرغب في عدم احترام السيد توهير أو إدارة إنترناسيونالي أو مواطني الفلبين الذين امتلك علاقة رائعة معهم."

وأضاف "أردت الإشادة بماسيمو موراتي وكل ما فعله لإنترناسيونالي ولكرة القدم الإيطالية خلال اخر 20 عاما."

وأحرز إنترناسيونالي لقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي خمس مرات خلال 18 عاما لموراتي في النادي وحققهم بشكل متتالي بين 2006 و2010 كما أحرز الفريق لقب دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الأوروبي مرة واحدة وكأس إيطاليا اربع مرات.

والعام الماضي باع موراتي 70 بالمئة من حصته في إنترناسيونالي الى كونسورتيوم بقيادة رجل الأعمال الاندونيسي العملاق توهير الذي حل محل موراتي كرئيس للنادي.



مباريات

الترتيب

H