لايبزيج يسقط شالكه وينتزع منه الوصافة

حقق لايبزيج الوصيف فوزاً كبيراً على ضيفه شالكه 3-1 وانتزع منه المركز الثاني السبت في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.

وضرب لايبزيج عصفورين بحجر واحد فهو استعاد نغمة الانتصارات في البوندسليجا والتي غابت عنه في مبارياته الأربع الأخيرة (تعادلان وخسارتان) واستعاد الوصافة التي أنهى بها الموسم الماضي.

ورفع لايبزيج رصيده إلى 31 نقطة بفارق 13 نقطة خلف بايرن ميونيخ المتصدر وحامل اللقب الذي كان تغلب على مضيفه باير ليفركوزن 3-1 الجمعة في افتتاح المرحلة، وبفارق نقطة واحدة أمام شالكه المهدد بالتراجع إلى المركز الخامس في حال فوز بوروسيا دورتموند على ضيفه فولفسبورج، وبوروسيا مونشنجلادباخ على مضيفه كولن الأحد في ختام المرحلة.

وانتظر لايبزيج الدقيقة 41 لافتتاح التسجيل عبر لاعب وسطه الدولي الغيني نابي كيتا الذي يطالب ليفربول الإنجليزي بانضمامه إلى صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية الحالية بدلا من الصيف المقبل بحسب العقد الموقع بين الناديين.

وافتتح كيتا التسجيل بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة إثر تمريرة من السلوفيني كيفن كامبل.

لكن شالكه تمكن من إدراك التعادل مطلع الشوط الثاني عبر مدافعه البرازيلي رونالدو رودريجيز "نالدو" بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من الإيطالي دانيال كاليغيوري (55).

وكانت نقطة التحول في المباراة إشراك المدرب النمساوي رالف هازنهوتي للمهاجم الدولي تيمو فيرنر مكان الفرنسي جان كيفان اوجوستان في الدقيقة 63، حيث نجح الأول في منح التقدم للايبزيج بعد 5 دقائق بتسديدة بيمناه من مسافة قريبة إثر تمريرة من كونراد لايمر، ثم صنع الهدف الثالث الذي سجله البرتغالي ارميندو توي نا بانيا "بروما" في الدقيقة 71 عندما تلقى منه كرة داخل المنطقة فسددها قوية بيمناه داخل المرمى.

وأعرب مدرب شالكه دومينيكو تيديسكو عن استيائه عقب الخسارة، وقال: "كان لدينا مخطط واضح جدا، لكننا لم نصمد"، مضيفا: "خسرنا الكثير من الكرات في وسط الملعب ومنحنا لهم الكثير من الفرص لشن هجمات مرتدة احسنوا استغلالها وهزوا الشباك".

تعادل بطعم الخسارة لفرانكفورت وهوفنهايم

وفشل اينتراخت فرانكفورت في انتزاع المركز الثالث ولو مؤقتا بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه فرايبورج 1-1.

وتقدم اينتراخت فرانكفورت عبر مهاجمه الفرنسي سيباستيان هاليه في الدقيقة 28، وأدرك المدافع روبن كوخ التعادل لفرايبورج في الدقيقة 51.

وكان اينتراخت فرانكفورت بمني النفس بالفوز للارتقاء إلى المركز الثالث أمام بوروسيا دورتموند، لكنه اكتفى بتعادل بطعم الخسارة عز به موقعه في المركز الثامن برصيد 27 نقطة بفارق الأهداف خلف شريكه هوفنهايم الذي لم تكن حاله افضل وفشل بدوره في انتزاع المركز الثالث بتعادله مع مضيفه فيردر بريمن 1-1.

وكان هوفنهايم البادئ بالتسجيل عبر المدافع بنيامين هوبنر في الدقيقة 39، وأدرك فيردر بريمن التعادل عبر مدافعه الدولي التشيكي ثيودور جبريسيلاسي (63).

وارتقى هانوفر إلى المركز التاسع بفوزه بشق النفس على ضيفه ماينتس 3-2 بعدما تخلف بثنائية نظيفة.

ويدين هانوفر بفوزه إلى لاعب وسطه نيكلاس فولكروغ الذي سجل أهدافه الثلاثة في الدقائق 33 و38 من ركلة جزاء و75.

وتقدم الضيوف بهدفين للياباني يوشينوري موتو (26) والكسندر هاك (31).

وبدوره حقق اوجسبورج فوزا صعبا على ضيفه هامبورج بهدف وحيد سجله الكوري الجنوبي كو جا-تشيول في الدقيقة 45.

وأوقف شتوتجارت سلسلة هزائمه الأربع المتتالية بفوز صعب وغال على ضيفه هرتا برلين بهدف وحيد جاء بواسطة النيران الصديقة عندما سجل المدافع نيكلاس ستارك بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 78.

 



مباريات

الترتيب