دورتموند يغرم اوباميانج على خلفية "الدعاية المقنعة"

غرم نادي بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم هدافه الجابوني بيار-ايميريك أوباميانج على خلفية ارتدائه قناعا ترويجيا لشركة "نايكي" الرياضية المنافسة لشركة "بوما" المتعاقدة مع النادي، بحسب ما أفاد أحد مسؤوليه مجلة ألمانية الأربعاء.

ونقلت مجلة "كيكر" الرياضية عن المدير الرياضي لدورتموند ميكايل تسورك أن المهاجم الذي يتصدر ترتيب الهدافين في الدوري برصيد 25 هدفا، "لم يكن يدرك تبعات تصرفه"، وإن ما قام به "لا يمكن تقبله".

وأوضح تسورك أن النادي ناقش الموضوع "جديا" مع المهاجم (27 عاما)، من دون أن يكشف قيمة الغرامة، علما بأن تقارير صحافية سابقة ألمحت إلى إمكان بلوغها 50 ألف يورو.

وكانت صحيفة "بيلد" الألمانية ذكرت الاثنين أن أوباميانج أثار غضب مسؤولي النادي عندما وضع السبت الماضي قناعا أسود يغطي كامل وجهه، احتفالا بالهدف الذي سجله في مرمى شالكه (1-1) في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الألماني.

وعلى رغم أن القناع نفسه لا يحمل شعار "نايكي"، إلا أنه سبق للاعب ارتداءه في شريط ترويجي للشركة الأميركية. ولم ترق هذه العملية الدعائية "المقنعة" لشركة بوما، المزود الرئيسي لبوروسيا دورتموند بالتجهيزات الرياضية، والمالكة لما نسبته 5% من أسهمه.

وهي ليست المرة الأولى التي يقوم فيها اوباميانج بالترويج للراعي الشخصي له إذ سبق أن استخدم رسم القناع نفسه في قصة شعره قام بها في آذار/مارس، وطلب إليه حينها الالتزام بأنظمة النادي.

ولم ترق الدعاية لرئيس النادي هانز يواكيم فاتسكه الذي قال "من غير المقبول أن يفرض علينا الترويج للمصالح الاقتصادية لنايكي بهذه الطريقة. الراعي الرسمي لنا هو بوما"، بحسب "بيلد".

ونشرت "بوما" الأحد بيانا قالت فيه "إننا واثقون من أن بورودسيا دورتموند سيستخلص النتائج المباشرة من هذا الحادث"، ملمحة إلى أن عقوبة محتملة ضد أوباميانج ستكون موضع ترحيب.

إلا أن مدرب دورتموند توماس توخل دافع مساء الثلاثاء عن اللاعب الذي سجل الهدف الثالث لفريقه في المباراة التي فاز فيها على هامبورج 3-صفر في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري.

وقال إن "شخصا حساسا مثل +أوبا+ يتأثر عندما نكتب عنه بهذا القدر ونقول عنه كل هذه الأشياء، حتى لو كان على خطأ"، مضيفا أن "الهدف الذي سجله في ظل هذا الوضع وإذا ما أخذنا في الاعتبار هذه القصة، كان مهما بالنسبة إليه وإلينا".

 



مباريات

الترتيب