ريبيري يقلب الطاولة على دورتموند ويقود بايرن لفوز متأخر

برلين - قلب البديل الفرنسي فرانك ريبيري الطاولة على بوروسيا دورتموند في آخر ثلث ساعة من المباراة وقاد فريقه بايرن ميونيخ لتحويل تأخره بهدف في الشوط الأول لفوز ثمين 2-1 اليوم السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا).

وصنع ريبيري هدفين لفريقيه سجلهما المهاجمان البولندي روبرت ليفاندوفسكي والهولندي آريين روبن لينقذ اللاعبون الثلاثة فريقهم بايرن ميونيخ من تلقي الهزيمة الأولى له في البوندسليجا هذا الموسم.

وسجل المهاجم الأرجنتيني فرانكو دي سانتو هدفين ليقود فريقه فيردر بريمن إلى الفوز الأول له في البوندسليجا هذا الموسم بالتغلب على مضيفه ماينز 1-2 اليوم في نفس المرحلة.

كما نفض هامبورج عن نفسه غبار النتائج المهتزة وحقق فوزا غاليا 1-صفر على باير ليفركوزن في مباراة أخرى بنفس المرحلة التي شهدت اليوم أيضا فوز فولفسبورج على مضيفه شتوتجارت 4-صفر وهانوفر على إنتراخت فرانكفورت 1-صفر.

على استاد "أليانز آرينا" في مدينة ميونيخ، كان بايرن حامل اللقب ومتصدر جدول المسابقة في طريقه للخروج من المباراة بالهزيمة الأولى له في رحلة الدفاع عن لقبه بالبطولة ولكن نزول ريبيري قلب المباراة رأسا على عقب وقلب النتيجة لصالح بايرن الذي حقق الفوز الخامس له في آخر ست مباريات خاضها بالبوندسليجا.

ورفع بايرن رصيده غلى 24 نقطة في صدارة جدول المسابقة وتجمد رصيد دورتموند عند سبع نقاط في المركز السادس عشر بعدما مني بالهزيمة السابعة له هذا الموسم وهي الخامسة على التوالي له في البوندسليجا.

وأنهى دورتموند الشوط الأول لصالحه بهدف سجله ماركو ريوس بضربة رأس في الدقيقة 31 ورد بايرن في الشوط الثاني بهدفين سجلهما ليفاندوفسكي وروبن في الدقيقتين 72 و85 من ضربة جزاء ليرفع ليفاندوفسكي رصيده غلى خمسة أهداف في المسابقة هذا الموسم مقابل أربعة أهداف لروبن.

في ماينز، تقدم أصحاب الأرض بهدف مبكر للغاية سجله الياباني شنجي أوكازاكي في الدقيقة الثالثة ليكون الهدف السادس له في المسابقة هذا الموسم ويقتسم صدارة قائمة الهدافين مع أكثر من لاعب لديهم نفس الرصيد.

ولكن بريمن، الذي لم يحقق أي فوز في الموسم الحالي قبل مباراة اليوم، انتفض من غفوته وحقق الفوز بهدفين أحرزهما دي سانتو في الدقيقتين 44 و49 علما بأن الهدف الأول جاء من متابعة جيدة لضربة الجزاء التي سددها دي سانتو بنفسه وأهدرها قبل أن يعيدها إلى داخل المرمى ليحرز لفريقه التعادل رغم عدم تقديم الفريق لعرض جيد في الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، استغل دي سانتو تمريرة زميله فيليكس كروس وحولها بنجاح إلى داخل المرمى.

وكاد بريمن يحرز الهدف الثالث ولكن القائم تصدى لتسديدة كليمنز فريتز. كما أهدر خايرو أفضل فرص ماينز في المباراة وأطاح بالكرة بعيدا عن المرمى.

وكانت المباراة اليوم هي الأولى لبريمن في البوندسليجا بقيادة مديره الفني الجديد فيكتور ستريبنيك.

ورفع بريمن بهذا الفوز رصيده إلى سبع نقاط ليترك قاع جدول المسابقة ويتقدم إلى المركز السابع عشر بفارق الأهداف فقط خلف بوروسيا دورتموند.

وتخلص هامبورج من دوامة النتائج السيئة وحقق أول فوز له في آخر ثلاث مباريات في المسابقة والفوز الأول له في آخر أربع مباريات بمختلف البطولات حيث تغلب على باير ليفركوزن بالهدف الذي أحرزه الهولندي رافاييل فان دير فارت من ضربة جزاء في الدقيقة 26 .

وصبت جماهير هامبورج جام غضبها على لاعب الفريق السابق هاكان كالهانوجلو الذي خاض المباراة بأكملها في صفوف ليفركوزن.

وساد التوتر الشديد بين لاعبي الفريقين في الشوط الأول ليشهر الحكم البطاقة الصفراء سبع مرات.

وجاء الهدف الوحيد للمباراة من ضربة جزاء احتسبت لمارسيل يانسن بعدما اسقطه بيرند لينو حارس ليفركوزن داخل منطقة الجزاء.

وأهدر هامبورج بعدها فرصة ذهبية لحسم اللقاء تماما في بداية الشوط الثاني حيث سدد هايك فيسترمان الكرة برأسه فوق العارضة كما تردد أرتيومس رودنيفس كثيرا في الوقت بدل الضائع للمباراة ليهدر انفرادا تاما.

وتصدى القائم لتسديدة كريم بلعربي لاعب ليفركوزن في الثواني الأخيرة من المباراة لينتهي اللقاء بفوز هامبورج.

ورفع هامبورج رصيده إلى تسع نقاط ليتقدم إلى المركز الرابع عشر مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة وتجمد رصيد ليفركوزن عند 16 نقطة في المركز الخامس وأهدر فرصة التقدم للمركز الثالث.

وانفرد فولفسبورج بالمركز الثاني في جدول المسابقة مؤقتا بفوزه الساحق 4-صفر على مضيفه شتوتجارت اليوم حيث رفع رصيده إلى 20 نقطة بفارق ثلاث نقاط أمام بوروسيا مونشنجلادباخ وهوفنهايم وتجمد رصيد شتوتجارت عند تسع نقاط في المركز الخامس عشر.

وسجل إيفان بيرسيتش الهدفين الأول والرابع لفولفسبورج في الدقيقتين 15 و88 وأضاف زميلاه رون نوتش وكيفن دي بروين الهدفين الآخرين في الدقيقتين الأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الأول و48 .

وشهدت المباراة فرصة ذهبية ضائعة لشتوتجارت كان من الممكن أن تغير مسار اللقاء حيث تصدى دييجو بيناليو حارس مرمى فولفسبورج لتسديدة مارتين هارنيك عندما كانت النتيجة لا تزال هي التعادل السلبي.

وبعدها بلحظات سجل بيريسيتش هدف التقدم للضيوف كما تصدت العارضة لتسديدة إيفيكا أوليتش ولكن الفريق سجل الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع للشوط الأول اثر ضربة حرة لعبها دي بروين وحولها نوتش برأسه إلى داخل المرمى.

وقضى فولفسبورج على آمال مضيفه في العودة إلى أجواء المباراة في الشوط الثاني عندما قطع فيرينها إحدى التمريرات وانطلق بالكرة ثم مررها لزميله دي بروين الذي سجل الهدف الثالث في الدقيقة 48 .

وقبل دقيقتين من نهاية اللقاء، ضاعف بيريسيتش من محنة شتوتجارت وسجل الهدف الثاني له وهو الرابع لفريقه.

وفي مباراة أخرى اليوم، تغلب هانوفر على إنتراخت فرانكفورت بهدف متأخر سجله ألكسندر مادلونج لاعب إنتراخت فرانكفورت عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 88 .

ورفع هانوفر رصيده إلى 16 نقطة في المركز السادس وتجمد رصيد إنتراخت عند12  نقطة في المركز الثاني عشر.



مباريات

الترتيب