دورتموند يسقط للمرة الرابعة على التولي

دورتموند - واصل بوروسيا دورتموند ترنحه في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) بعدما خسر صفر-1 أمام ضيفه هانوفر على ملعب سيجنال إيدونا بارك في المرحلة التاسعة من المسابقة اليوم السبت.

وأسفرت باقي المباريات عن فوز أوجسبورج على فرايبورج 2-صفر وهيرتا برلين على هامبورج 3-صفر وهوفنهايم على بادربورن 1-صفر وشتوتجارت على إينتراخت فرانكفورت 5-4.

وأحرز الياباني هيروشي كيوتاكي هدف هانوفر الوحيد في الدقيقة 62 عبر ركلة حرة مباشرة نفذها بطريقة بارعة بعدما وضع الكرة خلف الحائط البشري، لتسكن شباك رومان فايدنفلر حارس مرمى دورتموند الذي حاول إبعاد الكرة ولكن دون جدوى.

وكاد هانوفر أن يعزز النتيجة بهدف آخر لولا براعة فايدنفلر الذي وقف حائلا دون تلقي فريقه هدفا آخر، في الوقت الذي قدم فيه دورتموند أداء باهتا للغاية، ليظهر الفريق بشكل مغاير تماما عن أدائه الراقي في بطولة دوري أبطال أوروبا التي حقق خلالها الفريق ثلاثة انتصارات متتالية محققا العلامة الكاملة جعلته يتربع منفردا على صدارة المجموعة الرابعة.

وتعتبر تلك الخسارة هي السادسة هذا الموسم لدورتموند في بوندسليجا والرابعة على التوالي، ليقبع الفريق في المركز الخامس عشر (الرابع من القاع) بعدما تجمد رصيده عند سبع نقاط، في مفاجأة لم يتوقعها أكثر جماهيره تشاؤما، بينما ارتفع رصيد هانوفر إلى 13 نقطة في المركز السابع.

وعلى الملعب الأولمبي بالعاصمة برلين حقق هيرتا برلين فوزا كبيرا 3-صفر على ضيفه هامبورج.

وافتتح أنيس بن حتيرة التسجيل في الدقيقة 59 لمصلحة أصحاب الأرض، قبل أن يضيف زميله جون هايتنجا الهدف الثاني لهيرتا في الدقيقة 65، وعاد بن حتيرة لهز الشباك مرة أخرى محرزا الهدف الثالث لهيرتا قبل النهاية بخمس دقائق.

وارتفع رصيد هيرتا برلين إلى 11 نقطة في المركز الثالث عشر بعدما حقق فوزه الثالث هذا الموسم، فيما توقف رصيد هامبورج عند ست نقاط ليظل في المركز السادس عشر (الثالث من القاع).

وعاد أوجسبورج إلى نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلتين الماضيتين إثر فوزه 2-صفر على ضيفه فرايبورج.

وبدأ أوجسبورج المباراة بقوة مستغلا مؤازرة عاملي الأرض والجمهور له ليتقدم مبكرا في الدقيقة 11 عن طريق لاعبه باول فيرهايخ من ركلة جزاء، ثم أضاف خليل التينتوب الهدف الثاني لأوجسبورج في الدقيقة 66.

ويعد هذا الفوز هو الرابع هذا الموسم لأوجسبورج الذي سقط في فخ الخسارة في المرحلتين الماضيتين، ليرفع رصيده إلى 12 نقطة في المركز التاسع، فيما واصل فرايبورج نتائجه المخيبة بتلك الهزيمة التي تعد الرابعة له هذا الموسم في المسابقة ليتجمد رصيده عند خمس نقاط في المركز قبل الأخير.

وعزز هوفنهايم موقعه في المركز الثاني بالمسابقة إثر فوزه الصعب 1-صفر على ضيفه بادربورن.

ويدين هوفنهايم بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى لاعبه كيفن فولاند الذي أحرز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 73، معوضا إهدار زميله سيباستيان رودي ركلة جزاء احتسبت للفريق في الدقيقة الخامسة.

وارتفع رصيد هوفنهايم إلى 17 نقطة بعدما حقق فوزه الرابع هذا الموسم مقابل خمس تعادلات، ليبتعد بفارق ثلاث نقاط فقط عن المتصدر بايرن ميونيخ (حامل اللقب)، بينما توقف رصيد بادربورن، الصاعد هذا الموسم إلى الدرجة الأولى، عند 12 نقطة في المركز الثامن.

وفي مباراة مليئة بالأهداف، حقق شتوتحارت فوزا مثيرا 5-4 على مضيفه إينتراخت فرانكفورت.

وانتهى الشوط الأول بتقدم شتوتجارت 2-1، حيث تقدم الكسندر مادلونج لفرانكفورت في الدقيقة 21، قبل أن يرد شتوتجارت بهدفين عن طريق لاعبه مارتن هارنيك في الدقيقتين 34 و36.

وفي الشوط الثاني أحرز كريستيان جينتنير الهدف الثالث لشتوتجارت في الدقيقة 51، قبل أن ينتفض فرانكفورت ويحرز ثلاثة أهداف متتالية عن طريق الكسندر مايير وستيفان اينير والكسندر مادلونج في الدقائق 57 و61 و65.

وفشل فرانكفورت في الحفاظ على تقدمه بعدما تلقت شباكه هدف التعادل عن طريق تيمو فيرنر في الدقيقة 81، قبل أن يعود جينتنير لهز الشباك مجددا ليحرز الهدف الخامس لشتوتجارت قبل النهاية بست دقائق.

وارتفع رصيد شتوتجارت إلى تسع نقاط في المركز الخامس عشر، وتوقف رصيد فرانكفورت عند 12 نقطة في المركز الحادي عشر.

 

 



مباريات

الترتيب