كيسلينج يرفض تحوله إلى أضحوكة في ألمانيا بعد "الهدف الشبح"

قال شتيفان كيسلينج مهاجم فريق باير ليفركوزن الألماني لكرة القدم اليوم الثلاثاء إنه يرفض أن يصبح مصدرا للنكات في ألمانيا في أعقاب تسجيله "هدف الشبح" الذي قاد فريقه للفوز على ملعب هوفنهايم بالبوندسليجا.

وأوضح كيسلينج "كل الانتقادات الصادرة ضدي صعبة للغاية.. يقول الجميع إنني شاهدت الهدف وكان ينبغي علي أن أقول شيئا ما".

وأشار كيسلينج /29 عاما/ إلى أنه لم ير بوضوح ما حدث خلال مباراة هوفنهايم يوم الجمعة الماضي.

وأضاف "لم يشاهد 30 الف مشجع في الاستاد ذلك، وأنا جزء منهم، رأيت الكرة تطير باتجاه الشباك، ولكني لم المح أثر ذلك".

وأكد كيسلينج أنه قال ذلك للحكم فيليز برايتش، الذي احتسب الهدف، مما دفع هوفنهايم للتقدم باحتجاج ضد هزيمته 1/ 2.

وأوضح كيسلينج أنه كان سيعترف بأن الكرة لم تسكن الشباك لو شاهد ذلك فعليا، وقال "لقد اخبرت الحكم بأنني لا أعرف كيف دخلت الكرة".

وتابع "إذا كنت رأيتها لأصبحت أخر شخص ينكر أن الكرة مرت من خلال ثقب أحمق".

وشدد كيسلينج على أمله في أن تنتهي كل الأحاديث حول قبل المباراة المهمة لليفركوزن أمام شاختار دونيتسك غدا الأربعاء في دوري أبطال أوروبا.



مباريات

الترتيب