هوفنهايم يعرض شباك "الهدف الشبح" في المزاد العلني

فرانكفورت - أعلن نادي هوفنهايم الألماني لكرة القدم الثلاثاء أن شباك المرمى التي أسفرت عن دخول هدف مثير للجدل لفريق باير ليفركوزن "الهدف الشبح" سيتم بيعها في مزاد علني على أن يخصص ريعها للأعمال الخيرية.

وقال بيتر ريتيج رئيس مجلس إدارة هوفنهايم "أثارت الشباك الكثير من الضجة والتصعيد لذا فإن الأعمال الخيرية تعد مقايضة لطيفة لكل الأضرار التي تسببت بها".

وسيتم عرض الشباك التي يبلغ وزنها 4.5 كيلوجرام في مزاد علني لصالح حملة "قلب الأطفال" وذلك في السابع من كانون أول/ديسمبر المقبل.

وشكك راينر كوتش نائب رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم في إمكانية إعادة مباراة "الهدف الشبح" بين هوفنهايم وباير ليفركوزن التي انتهت بفوز الأخير 2-1 الجمعة الماضي في الدوري الألماني (بوندسليجا).

وقال كوتش أبرز مسؤولي الاتحاد عن الشؤون القانونية، في تصريح نشرته صحيفة "بيلد" الألمانية الاثنين إن الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) يؤكد أنه لا يمكن قلب قرارات الحكم.

وأوضح كوتش "ليس من المرجح إعادة المباراة.. ونأمل في أن يوافينا الفيفا بأسرع وقت ممكن بكيفية الحكم على هذه الواقعة، ولكنك ربما تضطر لكسر قاعدة حتى تجعل الاحتجاج مقبولا".

وقدم هوفنهايم احتجاجا رسميا بعدما احتسب الحكم الدولى فيليز برايتش هدفا سجله شتيفان كيسلنج مهاجم ليفركوزن برأسه رغم عبور الكرة من خارج القائم ودخولها المرمى من قطع في الشبكة.

وينتظر أن ينظر الاتحاد الألماني هذه القضية الأسبوع المقبل حيث يتوقع أن تشهد اللجان المعنية بهذا الأمر بعض التغييرات خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد والمقررة في الأيام المقبلة.

وأشار هوفنهايم إلى أن إعادة المباراة لن تكون الواقعة الأولى من نوعها مسترشدا بالمباراة التي فاز فيها بايرن ميونيخ 2-1 على نورنبرج في عام 1994  بفضل "الهدف الشبح" لتوماس هيلمر ولكن المباراة أعيدت وانتهت بفوز بايرن 5-صفر ليتوج الفريق بطلا للبوندسليجا.



مباريات

الترتيب