رئيس بايرن ممتعض من انتقادات ماتياس .. وجوارديولا غير مكترث

أعرب أولي هونيس رئيس نادي بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم اليوم الاثنين عن امتعاضه من التصريحات الانتقادية التي أدلى بها ماتياس مدير الكرة بالنادي عن فريق بايرن مؤكدا أن الجدل الداخلي هو آخر ما يحتاجه النادي حاليا.
 
وفي المقابل ، أكد الإسباني جوسيب جوارديولا المدير الفني للفريق أنه لا يرى أي مشكلة في الانتقادات العلنية التي وجهها سامر للفريق.
 
وقال جوارديولا اليوم إن عليه أن يتأقلم مع طريقة معالجة الأمور في ألمانيا.
 
ولم يقدم بايرن ، الفائز بالثلاثية التاريخية (دوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم الماضي ، الأداء المقنع في المباراة التي فاز فيها 2/صفر على هانوفر السبت في الدوري الألماني (بوندسليجا) مما دفع سامر إلى وصف الفريق بأنه "كسول" ويفتقد "الحماس" ويختبئ وراء مدربه الجديد جوارديولا.
 
وقال هونيس ، في تصريحات نشرتها مجلة "كيكر" الألمانية الرياضية اليوم الاثنين ، إن "ماتياس يجب أن يتوخى الحذر وألا يتجاوز الحدود.. العدو خارج النادي وليس داخله".
 
وأضاف "يجب أن نتوخى الحذر. الضغوط من الخارج هائلة تماما بعد فوز الفريق بالثلاثية. لا يجب أن نزيد هذه الضغوط من الداخل".
 
وقال هونيس ، الذي سبق له انتقاد الفريق عندما وجد هذا ضروريا ، إن الفريق لديه شخصية "من الطراز الأول" معربا عن ثقته في تحسن هذه الشخصية في القريب العاجل.
 
كما أكد أن جوارديولا لا يحتاج إلى حماية شخصية من مسؤولي النادي في هذه المهمة الصعبة التي يواجهها بشأن إعادة ترتيب الأمور في هذا الفريق الناجح الذي تسلمه من يوب هاينكس هذا الصيف.
 
وقال جوارديولا ، في المؤتمر الصحفي لفريقه اليوم قبل مباراة سيسيكا موسكو الثلاثاء في دوري الأبطال ، إنه لم يندهش من انتقادات سامر العلنية للفريق.
 
وقال جوارديولا "إنه أمر عادي هنا في ألمانيا. يجب أن أتأقلم مع هذا الموقف.. أهم شيء هو أن يفعل اللاعبون ما أطلبه منهم".
 
وأضاف "سامر من أهم الشخصيات هنا" ولكنه لم يتطرق لما أشار إليه سامر في انتقاداته.
 
ووصف توني كروس نجم خط وسط الفريق انتقادات سامر بأنها "تحذير" للفريق.


مباريات

الترتيب