بايرن ميونيخ ينتقد إصرار الاتحاد الفرنسي على استدعاء هيرنانديز

انتقد نادي بايرن ميونيخ حامل لقب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) إصرار الاتحاد الفرنسي للعبة على استدعاء المدافع لوكاس هيرنانديز للمشاركة مع منتخب بلاده، في الوقت الذي أعلن فيه النادي إصابة اللاعب.

وقال كارل-هاينز رومينيجه الرئيس التنفيذي لبايرن ميونيخ في بيان نشر اليوم الاثنين "أشعر بالحيرة إزاء تصرف الاتحاد الفرنسي."

وأضاف "أود أن أوضح أن لوكاس هيرنانديز لم يكن قادرا على المشاركة مع بايرن في مباراته بدوري أبطال أوروبا التي خاضها في لندن أمام توتنهام يوم الثلاثاء الماضي وكذلك في المباراة أمام هوفنهايم يوم السبت في البوندسليجا."

وكان هيرنانديز قد خضع لجراحة في الركبة في وقت سابق من العام الجاري، بعد إعلان انتقاله إلى بايرن ميونيخ قادما من أتلتيكو مدريد الإسباني، وقد أعلن بايرن ميونيخ أن اللاعب واجه مشكلة في الركبة نفسها بعد المشاركة في المباراة أمام بادربورن في 28 أيلول/سبتمبر.

وتجدر الإشارة إلى أن المنتخبات يحق لها تقييم حالة أي من لاعبيها من خلال أجهزتها الطبية في حالة إعلان النادي إصابة اللاعب، ولكن هذا لا يطبق بالضرورة دائما.

وأشار رومينيجه إلى أن الاتحاد الألماني لم يطلب قدوم توني كروس من إسبانيا للتأكد من حالة إصابته، بعد أن أعلن ريال مدريد الإسباني أن اللاعب ليس لائقا للمشاركة.

وقال رومينيجه في إشارة إلى كينجسلي كومان وكورينتين توليسو وبنيامين بافارد، "نحن بالطبع نسمح بالمشاركة (الدولية) للاعبين الأصحاء طبقا للقواعد، لكننا كنا نتوقع المزيد من التفهم لوضع لوكاس هيرنانديز نظرا للمجازفة الكبيرة."

ويحل المنتخب الفرنسي حامل لقب كأس العالم وصاحب المركز الثاني بالمجموعة الثامنة في تصفيات كاس الأمم الأوروبية (يورو 2020) بفارق الأهداف خلف نظيره التركي، ضيفا على منتخب أيسلندا يوم الجمعة المقبل ثم يستضيف المنتخب التركي بعدها بثلاثة أيام في مباراة حاسمة.

وقال هانز-فيلهيلم مويلر-فولفارت طبيب نادي بايرن ميونيخ "أتحمل المسؤولية بشأن الحالة الصحية للوكاس هيرنانديز ويمكنني القول: لا يمكنه اللعب في المباريات المقبلة للمنتخب الفرنسي، وبالتالي لا يفترض السماح بذلك."



مباريات

الترتيب

H