قائد ألمانيا السابق يطالب بعض اللاعبين بالتنحي

أ.ف.ب

 

قال فيليب لام، القائد المعتزل للمنتخب الألماني، بأن بعض اللاعبين بات عليهم مصارحة أنفسهم بشأن حاجتهم للابتعاد عن المانشافت.

وفي صاعقةٍ كرويةٍ، خرجت ألمانيا –والتي كانت قد حققت اللقب في 2014 تحت قيادة لام- من دور المجموعات لمنافسات كأس العالم 2018.

وفي حديثٍ لصحيفة "داي زيت" الألمانية، زعم لام، "لم يكن من الممكن أن يكون الخلل في القدرات الفنية للاعبينا، إلا لو كانوا جميعهم فاقدين للياقة البدنية".

وحين سألته الصحيفة عما إذا كانت المشكلة في افتقار نجوم المانشافت للياقة، واصل ابن الـ34 عاما، "على كل لاعبٍ أن يسأل نفسه: ’هل أنا العنصر المطلوب لعملية إعادة البناء؟‘ .. ’هل سأكون في حالةٍ مناسبةٍ بعد عامين، أي في البطولة المقبلة؟ هل لا زلت أمتلك الطاقة لألعب لعامين إضافيين؟‘"

واختتم لام –والذي اعتزل اللعب الدولي في سنٍ مبكرةٍ- تصريحاته مشددا، "الكثيرون سيطبطبون على أنفسهم، ولكن على اللاعبين أن يكونوا صريحين مع أنفسهم".

ومن الواضح بأن لام يتحدّث عن عملية إعادة بناء المانشافت ليخوض بطولة أمم أوروبا 2020 بعد عامين من الآن.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب