الحر والتقيؤ في الملعب يفسدان انتصار ارسنال على بايرن ميونخ

تعرض نجوم ارسنال للمتاعب الصحية خلال جولة الفريق الآسيوية، وذلك بعد انتقالهم من الأجواء الباردة لصيف أستراليا إلى الأجواء الصيفية الحارة في الصين.

وكسب الفريق اللندني وديته ضد بايرن ميونخ، وذلك بعد أن أفلح في تحقيق التعادل بنتيجة 1-1 خلال الدقائق الأخيرة، قبل أن يهزم العملاق البافاري بركلات الترجيح.

ولكن الحالة الصحية للاعبي الفريق اللندني كانت أبرز مظاهر اللقاء الذي شهدته مدينة شانجهاي ضمن منافسات كأس الأبطال الدولية الودية.

ولم يتمكن بير مرتساكر وأوليفييه جيرو من النزول لأرض الملعب، في حين اضطر سياد كولاسيناتش للخروج من المباراة بعد شعوره بالغثيان، وقيامه بالتقيؤ على العشب الأخضر.

ولم يكن ثيو والكوت وآرون رامسي على ما يرام أيضا.

وبينما رجّحت تقاريرٌ إعلامية إصابة لاعبي ارسنال بالتسمم الغذائي، أكد أرسين فينجر، مديرهم الفني، أن المتسبب هو "فيروس صغير".

واعترف المدرب الفرنسي بأن الانتقال من العاصمة البريطانية إلى أستراليا، ومن ثم إلى الصين لم يكن مثاليا بالنسبة لفريقه.

وأوضح متحدثا عن حالة الطقس، "تعرضنا لما يشبه الصدمة بعد قدومنا (إلى الصين) من أستراليا، حيث كنا نتجمد في بعض الأحيان .. الرحلة لم تكن أفضل إعداد بدني للموسم الجديد".

وسيسافر ارسنال إلى العاصمة الصينية بكين، حيث سيحتضن استاد "عش الطائر" الشهير مواجهةً وديةً ناريةً ضد جاره اللدود تشيلسي.



مباريات

الترتيب