"خليفة إبراهيموفيتش" يشعل حربا داخلية في بوروسيا دورتموند

سبّب التعاقد مع السويدي اليكساندر إسحاق -والذي يعتبره الإعلام خليفةً لمواطنه زلاتان إبراهيموفيتش- أزمةً  بين المدير الفني والإدارة في بوروسيا دورتموند.

وتعاقد النادي الألماني مع ابن الـ17 عاما قادما من فريق آيك في العاصمة ستوكهولم في صفقةٍ قُدّرت بـ9 ملايين يورو.

إلا أن مجلة "سبورت بيلد" الألمانية كشفت بأن الصفقة الناجحة التي تفوّق فيها بوروسيا دورتموند على العملاق ريال مدريد لم تكن مصدرا للسعادة للبعض في النادي.

وزعمت المجلة بأن توماس توخيل، المدير الفني للفريق، لم يكن جزءا من المفاوضات في التعاقد مع اللاعب الأريتيري الأصول، وأن مسؤولي النادي لم يخبروه بنيتهم لإتمام التعاقد، حتى أنه لم يعلم بالأمر سوى عبر تقارير الصحافة السويدية.

وبينما لم تجزم الصحافة الألمانية بمعارضة ابن الـ43 عاما للصفقة، طفحت الأزمة إلى السطح خلال لقاءٍ صحفيٍ سبق مباراة بوروسيا دورتموند وفيردير بريمين ضمن الدوري الألماني.

وتفادى توخيل السؤال عن إمكانية التعاقد مع إسحاق صاحب المباراتين دوليتين والهدف اليتيم مع المنتخب السويدي، تاركا السؤال لمايكل زورك، المدير الرياضي في النادي.

وواصلت المجلة لتوضّح فتور العلاقة المهنية أصلا بين توخيل وزورك، بالإضافة إلى بين توخيل وهانس يواخيم فاتزكه، المدير العام، حيث أن المدير الفني يرفض المشاركة في أي نقاشاتٍ حول انتقالات اللاعبين، في تضاربٍ صارخٍ مع سلفه يورجن كلوب.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب