بايرن ميونيخ يقهر دورتموند ويتوّج بالسوبر الألماني للمرة الخامسة

توج بايرن ميونيخ، بطل الدوري الألماني في المواسم الأربعة الماضية، بالكأس السوبر الألمانية إثر تخطيه عقبة مضيفه بوروسيا دورتموند 2-صفر الأحد في موقعة كروية ساخنة احتضنها ملعب سيغنال ايدونا بارك، ايذانا بافتتاح الموسم الكروي في المانيا.

وخاض رجال الإيطالي كارلو أنشيلوتي مواجهة محفوفة بالمخاطر في عقر دار دورتموند، وصيف بطل الدوري والكأس المحليين.

واستهل لاعبو دورتموند المباراة بقوة، ولاحت لهم عدة فرص سانحة للتسجيل تناوب على اهدارها الياباني شينجي كاغاوا (6) والغابوني بيار ايميريك اوباميانغ (8 و11).

وحملت الدقيقة 27 أول فرصة لبايرن حامل اللقب بعدما تناقل الفرنسي فرانك ريبيري والنمساوي دافيد الابا الكرة على الرواق الأيسر، قبل أن يتدخل مدافعو دورتموند بشكل حاسم لإبعاد الخطر.

ودفعت كثرة الالتحامات البدنية حكم اللقاء توبياس فيلز لرفع البطاقة الصفراء بحق ريبيري وظهير دورتموند فيليكس باسلاك والاسباني خافي مارتينز بداعي الاعتراض (30).

وتصدى حارس بايرن مانويل نوير لمحاولة الفرنسي عثمان ديمبيليه (33) قبل ان يفطن لكرة الكولومبي غونزالو كاسترو (35).

ولاحت للتشيلي ارتورو فيدال فرصة ذهبية لمنح بايرن الأسبقية إذ سدد كرة رأسية تعملق حارس دورتمود السويسري رومان بوركي في التصدي لها، لتصل الى فيدال الذي أطاحها عاليا والمرمى مشرع أمامه بغرابة شديدة (39).

وعاد بوركي وتدخل باقتدار لكرة راسية للمهاجم البولندي الخطير روبرت ليفادوفسكي (هداف دورتموند السابق).

وتألق نوير في الذود عن مرماه إذ تصدى لتسديدة باسلاك البالغة الخطورة (50) وسط سيطرة لاعبي دورتموند على منطقة المناورات.

وعلى إثر هجمة مرتدة وخلافا لمجريات اللعب، خطف بايرن الأسبقية عبر فيدال الذي تابع كرته على دفعتين مؤكدا تقدم أبناء بافاريا (58).

واصيب كبرياء اصحاب الدار في الصميم جراء هذا الهدف بعد ان تسيدوا اللقاء بشكل كبير حتى تلك اللحظة.

وخرج ارتورو فيدال مصابا وحل مكانه الدولي الالماني جوشوا كيميش (70) في ظل سعي المدرب الايطالي ماركو انشيلوتي لتعزيز صلابة الخط الخلفي للعملاق البافاري.

وتلقت آمال دورتموند بالعودة في النتيجة ضربة قاصمة إثر تسجيل الدولي الالماني توماس مولر الهدف الثاني لبايرن (79) في غفلة عن دفاعات الفريق المحلي.



مباريات

الترتيب