مختاريان يواجه "مصير ليفاندوفسكي" بعد اهتمام مانشستر يونايتد

لم يخفي هنريك مختاريان، نجم بوروسيا دورتموند، سعادته بعرض مانشستر يونايتد لانتدابه، إلا أن الألمان قد يفسدوا فرحته بإرغامه على إكمال السنة الأخيرة من عقده، كما كانوا قد فعلوا مع روبرت ليفاندوفسكي، زميله السابق.

وكان النادي المتراجع بالدوري الإنجليزي قد أبدى اهتمامه مؤخرا بالدولي الأرميني، والذي عاش عاما شخصيا مذهلا تحت قيادة المدرب توماس توخيل في بوروسيا دورتموند، حيث سجل 23 هدفا بالموسم المنصرم، وصنع 32 هدفا، عبر كل المسابقات.

ويحتاج جوزيه مورينيو، المدير الفني الجديد لمانشستر يونايتد، إلى مختاريان لتنشيط الشق الهجومي، خصوصا في ظل رغبة ابن مدينة يريفان في الانتقال إلى أولد ترافورد.

ونقلت "بيلد" عن مدير أعمال مختاريان قوله، "عرضٌ كهذا للالتحاق بمانشستر يونايتد قد لا يأتي سوى مرةً في العمر، ولا أحد يملك ضمانا باستمرار العرض أمام هنريك في العام المقبل. مانشستر يونايتد هو فريق هنريك المفضّل، وهو يريد الانضمام إليه بأي طريقة".

إلا أن الألمان لن يتخلوا عن ابن الـ27 عاما بهذه السهولة.

وبحسب صحيفة "روهر ناشريشتن" الألمانية، طالبت إدارة بوروسيا دورتموند بما لا يقل عن "32.6 مليون جنيه استرليني" لبيع النجم الذي يتحدث 6 لغاتٍ.

وتكهّنت "ديلي ستار" الإنجليزية أن يصعّب النادي مهمة مختاريان في الخروج أساسا من ملعب فيستفالين ستاديون، وهو الذي يرتبط معهم بعقدٍ حتى يونيو/حزيران 2017.

وكتبت الصحيفة، "يدرك بوروسيا دورتموند بأن هنريك مختاريان يعيش أفضل أيامه، وهم على استعدادٍ لخوض مفاوضاتٍ صعبة، حتى أنهم قد يرغموه على إكمال آخر 12 شهرا من عقده. لقد سبق وأن فعلوا ذلك قبل بيع روبرت ليفاندوفسكي إلى بايرن ميونخ".

وواصلت مستدركة، "ولكنهم يعلمون بأن 30 مليون جنيه استرليني تشكّل سعرا جيدا .. من المتوقع أن يحصل مورينيو على ما يريده".

وإذا ما تمت الصفقة، سينضم صاحب الـ88 مباراةً دولية إلى قلب الدفاع العاجي إيريك بيلي، والذي مثّل أول انتقالات مانشستر يونايتد في صيف 2016.

من العنود المهيري

 

 

 

 

 

 

 

 

 



مباريات

الترتيب