فالكاو المتألق يقود موناكو لاكتساح ديجون في غياب مبابي

باريس - رغم مخاوف جماهير موناكو من رحيل المهاجم الواعد كيليان مبابي فإنها ما زالت تثق في رادامل فالكاو بعدما سجل المهاجم الكولومبي ثلاثية في الفوز 4-1 على ديجون في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم اليوم الأحد.

وجلس الدولي الفرنسي مبابي على مقاعد البدلاء مع تكهنات تشير إلى رغبته في الانتقال للمنافس باريس سان جيرمان لكن موناكو لم يكن بحاجة لجهوده بعدما عادل بفوزه 14 الرقم القياسي في الانتصارات المتتالية بالدوري.

وأحرز فالكاو هدفين في الشوط الأول وأضاف هدفا ثالثا بعد الاستراحة ليرفع رصيده إلى أربعة أهداف في مباراتين بينما سجل جيمرسون هدفا آخر.

ويحتل موناكو المركز الثاني برصيد ست نقاط بفارق الأهداف عن اولمبيك ليون بينما يتذيل ديجون، الذي قلص الفارق عبر ويسلي سعيد قبل نهاية الشوط الأول، الترتيب بعد هزيمتين.

وسينضم باريس سان جيرمان لفريقي الصدارة إذا فاز على جانجون في المشاركة الأولى للوافد الجديد نيمار أغلى لاعب في العالم في وقت لاحق اليوم الأحد.

وانتظر موناكو ثلاث دقائق فقط ليهز شباك مستضيفه عندما حول فالكاو برأسه إلى الشباك تمريرة توماس ليمار من ركلة ركنية.

وفي منتصف الشوط الأول سجل المدافع جيمرسون هدفه الثاني في الموسم بتسديدة خلفية عقب ركلة ركنية نفذها جواو موتينيو.

وجعل المهاجم الكولومبي النتيجة 3-صفر في الدقيقة 47 بتسديدة منخفضة من عند حافة منطقة الجزاء.

وقلص سعيد الفارق في الوقت المحتسب بدل الضائع بالشوط الأول لكن فالكاو أكمل ثلاثيته بعد ست دقائق من بداية الشوط الثاني بضربة رأس.

وخسر ليل 3-صفر خارج ملعبه أمام ستراسبورج الوافد الجديد واستقبل كل الأهداف الثلاثة بعد أن تولى المهاجم نيكولا دي بريفي حراسة المرمى عقب طرد مايك مينيان في الدقيقة 63.

وكان مارسيلو بيلسا مدرب ليل أجرى التغييرات الثلاثة بالفعل لكن بعد تألق دي بريفي وانقاذه فرصة خطيرة في الدقيقة 72 لم ينجح في منع أهداف جوناس مارتن وجيريمي جريم أو ركلة جزاء ديميتري لينارد.

وهذا أول فوز لستراسبورج في الدوري بعد عودته للدرجة الأولى هذا الموسم عقب غياب استمر تسع سنوات.



مباريات

الترتيب