ليون يواصل عروضه الهجومية بهدف بعيد المدى لديباي

واصل ليون عروضه الهجومية باكتساحه ضيفه تولوز بأربعة أهداف نظيفة بينها هدف للهولندي ممفيس ديباي من منتصف الملعب، في المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم الأحد.

وهو الانتصار الرابع تواليا لليون في الدوري بأربعة أهداف أو أكثر، وأضافه إلى الانتصارات الثلاثة الكبيرة في مسابقة "يوروبا ليج" على الكمار الهولندي (4-1 و7-1) وروما الإيطالي (4-2) الذي سيتواجه مجددا مع فريق المدرب برونو جينيزيو الخميس المقبل في إياب الدور ثمن النهائي في العاصمة الإيطالية.

ويدين ليون الذي تنتظره مواجهة صعبة الأحد المقبل بضيافة باريس سان جيرمان، بفوزه السادس عشر وبتعزيزه مركزه الرابع برصيد 50 نقطة وبفارق 5 نقاط عن مرسيليا الرابع، إلى الوافد الجديد ديباي الذي واصل تألقه بتسجيله ثنائية (53 و82) رفع بها رصيده إلى 5 أهداف في الدوري منذ انتقاله من مانشستر يونايتد الإنجليزي في أوائل العام.

وسيبقى الهدف الثاني لديباي عالقا في الأذهان لفترة طويلة لأنه سدد الكرة من منتصف الملعب تقريبا، مستغلا تقدم الحارس عن مرماه

إلا أن المباراة التي غاب عنها الهداف الكسندر لاكازيت لنيل قسط من الراحلة، كانت محسومة من حيث النتيجة بفضل الهدفين الأولين اللذين سجلهما كريستوف جاليه (36) وماكسويل كورنيه (47).

وفرط متز الذي يصارع لتجنب العودة إلى الدرجة الثانية، بفرصة تحقيق فوزه الأول في معقل مضيفه سانت اتيان منذ 1995 وإكتفى بالتعادل 2-2.

وبدا متز في طريقه لتحقيق فوزه الأول في المراحل الخمس الأخيرة والتاسع هذا الموسم بعدما تقدم على مضيفه سانت اتيان حتى الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، قبل أن تهتز شباكه برأسية القائد لويك بيران الذي جنب فريقه السقوط أمام ضيفه للمرة الأولى في معقله منذ 15 نسيان/ابريل 1995 (صفر-1 في الدوري).

وضرب متز بقوة منذ البداية وافتتح التسجيل بعد أقل من دقيقة من بداية المباراة بفضل تسديدة صاروخية بعيدة للسنغالي إسماعيلا سار.

وحافظ الضيوف على تقدمهم حتى الدقيقة 53 عندما أدرك السلوفيني روبرت بيريتش التعادل لأصحاب الأرض الذين تخلفوا مجددا في الدقيقة 67 بهدف من سيمون فاليت قبل أن ينقذهم القائد بيران في الوقت القاتل، مجنبا فريقه هزيمته الثالثة في المراحل الأربع الأخيرة.

ويبدو أن سانت اتيان بدأ يخسر الصراع على المركز الخامس المؤهل إلى الدوري الأوروبي "يوروبا ليج" الموسم المقبل، وهي المسابقة التي ودعها هذا الموسم من الدور الثاني على يد مانشستر يونايتد الإنجليزي، إذ بات متخلفا بفارق 4 نقاط عن هذا المركز الذي يحتله مرسيليا، الفائز الجمعة على أنجيه (3-صفر).

في المقابل، لا يزال متز في قلب الصراع على تجنب الهبوط الى الدرجة الثانية لأنه يحتل المركز السادس عشر بفارق نقطتين فقط عن منطقة الخطر.

ويلعب لاحقا لوريان مع باريس سان جيرمان حامل اللقب.

 



مباريات

الترتيب