سانت اتيان يوجه ضربة قاضية لآمال ليون بالمشاركة في الأبطال

وجه سانت اتيان الضربة القاضية لأمال ضيفه وجاره ليون بالمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بالفوز عليه 2-صفر الأحد في المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ودخل ليون الى اللقاء وهو يحاول المحافظة على آماله الضئيلة بالحصول على المركز الثالث الأخير المؤهل إلى دوري الأبطال، إلا أنه خرج من ملعب "جوفري جيشار" وهو يجر خلفه خيبة الهزيمة الثانية له على التوالي والثالثة في المراحل الأربع الأخيرة، وذلك إلى جانب خروجه من مسابقة الكأس الفرنسية الثلاثاء على يد مرسيليا (1-2 بعد التمديد).

ويتخلف ليون الذي خرج هذا الموسم من الدور الأول لدوري الأبطال ويكمل مشواره القاري في "يوروبا ليج" حيث يلتقي الكمار الهولندي في الدور الثاني، بفارق 12 نقطة عن المركز الثالث الذي أصبح يحتله نيس بخسارته السبت أمام موناكو المتصدر (صفر-3).

ويدين سانت اتيان بفوزه الثالث تواليا ومحافظته على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة الخامسة على التوالي، إلى كيفن مونيه-باكيه (9) ورومان هاموما (22) اللذين جعلا فريقهما يتقدم على جاره ليون بهدفين بعد أقل من نصف ساعة على بداية لقاء بينهما للمرة الأولى منذ عام 1981.

وأكمل ليون اللقاء بتسعة لاعبين في الوقت بدل الضائع بعد طرد الجزائري رشيد غزال وكورنتان توليسو.

ورفع سانت اتيان الذي يحل في المرحلة المقبلة ضيفا على نيس، رصيده إلى36  نقطة في المركز الخامس بفارق نقطة خلف ليون الذي يملك مباراة مؤجلة، مبتعدا عن كل من ملاحقيه ومنافسيه على المشاركة في "يوروبا ليج" الموسم المقبل مرسيليا وبوردو بفارق ثلاث نقاط، مستفيدا من خسارة الأول الجمعة أمام متز (صفر-1)، وتعادل الثاني السبت أمام رين (1-1).

ومن جهته، وضع تولوز حدا لمسلسل هزائمه المتتالية بتغلبه على ضيفه انجيه 4-صفر.

ودخل تولوز إلى اللقاء على خلفية أربع هزائم متتالية وتعادل في المراحل الخمس السابقة، إلا أنه استفاد من تواضع مستوى ضيفه انجيه الذي لم يحقق سوى فوز يتيم في المراحل الـ11 الأخيرة، لكي يحسم النقاط الثلاث لمصلحته.

ويدين تولوز بفوزه إلى لاعبه الجديد اندي دولور الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 47، ثم توالت الأهداف الثلاثة الأخرى عبر الدنماركي مارتن برايثوايت (56 من ركلة جزاء) والأرجنتيني اوسكار تريخو (69) والسويدي اولا تويفونن (89).

والأهداف الأربعة التي سجلها تولوز في غضون حوالي 43 دقيقة، تعادل عدد الأهداف التي سجلها في الدقائق الـ748 التي سبقت الهدف الذي سجله دولور القادم من تيجريس المكسيكي.

ورفع تولوز رصيده إلى 29 نقطة في المركز العاشر، فيما تجمد رصيد انجيه عند 23 نقطة في المركز الثامن عشر.

وحقق نانسي فوزه الثاني فقط هذا الموسم خارج قواعده وجاء على حساب نانت بهدفين سجلهما في الشوط الثاني عبر السنغالي ايسيار ديا (50) وجوليان سيتو (64).

ورفع نانسي الذي أكمل ومضيفه اللقاء بتسعة لاعبين في الوقت بدل الضائع بعد طرد فنسان موراتوري من الأول وامين هاريت من الثاني، رصيده إلى 27 نقطة في المركز الحادي عشر مقابل 26 لمنافسه في المركز الرابع عشر.

 

 



مباريات

الترتيب