التعادل عنوان قمة مرسيليا وليون بعد توقف 20 دقيقة للشغب

كاد ليون وصيف البطل يعمق جراح مضيفه مرسيليا قبل أن يخرجا متعادلين 1-1 على ملعب فيلودروم، بعد مباراة حساسة اتسمت بالعنف والخشونة من جانب أصحاب الأرض.

وتقدم ليون بواسطة هداف الموسم الماضي المهاجم الكسندر لاكازيت الذي حصل على ركلة جزاء إثر عرقلته من قبل الحارس ستيف مانداندا نفذها بنفسه على يمين الأخير (25).

وانتهى الشوط الأول بنقص في صفوف مرسيليا مع طرد مهاجمه رومان اليساندريني (44).

وتوقفت المباراة في الدقيقة 62 ولمدة 20 دقيقة بسبب إلقاء المقذوفات بشكل متكرر خصوصا باتجاه حارس ليون انطوني لوبس ولاعب مرسيليا سابقا والقادم إلى ليون بعد موسم واحد مع دينامو موسكو الروسي ماتيو فالبوينا فامر الحكم رودي بوكيه لاعبي الفريقين بالخروج من أرض الملعب والذهاب إلى غرف الملابس.

وبعد استئناف اللعب، تمكن مرسيليا، رغم السيطرة الميدانية شبه المطلقة لخصمه والنقص في صفوفه، من إدراك التعادل إثر ركلة ركنية ومتابعة رأسية من الهولندي كريم رقيق (69).

وسجل ليون هدفا ثانيا عبر كلاوديو بوفو ألغي بداعي التسلل (72)، وكاد الأخير يسجل لكنه سقط بعد دفعه بقوة من قبل لاسانا ديارا داخل المنطقة (74)، وسدد كريستوف جاليه في قدمي مانداندا (85)، وأصلح فالبوينا كرة بصدره واطلقها طائرة بيمناه انحرفت قليلا عن القائم الأيسر (88)، وأرسل كرة أخرى بيسراه علت المرمى (90).

وصار رصيد ليون 9 نقاط في المركز السابع مقابل 7 لمرسيليا الذي ارتقى إلى المركز الثاني عشر.

 



مباريات

الترتيب