رينس يعمق جراح مرسيليا

عمق رينس جراح ضيفه مرسيليا بالفوز عليه 1-صفر الأحد في المرحلة الثانية من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وكان مرسيليا الذي حل رابعاً الموسم الماضي، استهل موسمه بالخسارة أمام كاين بالنتيجة ذاتها ما دفع مدربه الأرجنتيني مارسيلو بييلسا إلى التقدم باستقالة مفاجئة عللها بمحاولة الإدارة تغيير بعض بنود العقد بينهما.

ولم يكن البديل المؤقت فرانك باسي مساعد المدرب ولاعب الفريق السابق موفقاً أيضا في مباراته الأولى إذ سقط النادي المتوسطي أمام رينس بعد مباراة عجز فيها عن تهديد مرمى مضيفه الذي افتتح التسجيل منذ الدقيقة 14 عبر المالي هاماري تراوريه ثم حافظ على تقدمه حتى النهاية وقد ساعده في ذلك اضطرار ضيفه الى اكمال اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد التوجولي اليكسيس روماو في ربع الساعة الأخير.

وبهذا الفوز، أعلن رينس، الحالم باستعادة أمجاده الغابرة والفوز بلقب الدوري للمرة الأولى منذ 1962 والسابعة في مشواره الذي وصل خلاله إلى نهائي كأس الأندية الأوروبية البطلة مرتين عامي 1956 و1959، عن نفسه بقوة في بداية الموسم إذ سبق له أن فاز في المرحلة الافتتاحية على كبير آخر بشخص بوردو خارج قواعده (2-1).

وتصدر رينس الترتيب برصيد 6 نقاط وبفارق الأهداف أمام كاين لكن بإمكان باريس سان جرمان حامل اللقب اللحاق بهما في حال فوزه الأول على ضيفه اجاكسيو لاحقا.

وكان باستيا أيضا أمام فرصة اللحاق بالصدارة لكنه أهدرها بعدما تقدم على مضيفه لوريان حتى الوقت بدل الضائع بهدف سجله التوجولي فلويد اييتيه منذ الدقيقة 4، لكن شباكه اهتزت في الوقت القاتل من ركلة جزاء نفذها الكاميروني بنجامين موكاندجو الذي منح فريقه نقطته الثانية بعد تلك التي نالها من المرحلة الافتتاحية إثر تعادله مع مضيفه القوي ليون صفر-صفر.

 



مباريات

الترتيب