ديشان ينفي اتهامات كوسيلني له بالتخلي عنه

أ.ف.ب

 

دافع ديدييه ديشان، مدرب المنتخب الفرنسي، عن نفسه بعد التصريحات السلبية من لورينت كوسيلني، مدافعه الذي أعلن اعتزاله الدولي قبل أيامٍ معدودةٍ.

وكانت الإصابة قد أثّرت على مشوار كوسيلني مع منتخب الديوك، لا سيما وأنها حرمته من المشاركة في منافسات كأس العالم 2018، والتتويج مع الفريق باللقب العالمي.

واتهم كوسيلني مدربه بالتخلي عنه بعد تعرّضه لقطعٍ على مستوى رباط أخيل، وعدم الحرص على التواصل معه.

وفي إجابةٍ خلال حواره مع قناة "كانال بلو" الفرنسية عما إذا كان ابن الـ50 عاما قد تواصل معه للاطمئنان على تعافيه من الإصابة، قال كوسيلني، "لا .. لقد اتصل بي مرةً فقط بمناسبة يوم مولدي في سبتمبر/أيلول المنصرم".

وأضاف ابن الـ33 عاما، "الكثيرون قد خيّبوا ظني، وليس المدرب فحسب"، في إشارةٍ إلى زملائه في صفوف المنتخب الفرنسي.

ومن جانبه، عبّر ديشان في تصريحاتٍ نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن دهشته من تصريحات مدافع ارسنال الإنجليزي.

وأوضح، "جميع زملائه أرسلوا له رسائلا نصيةً قصيرةً تعبّر عن تضامنهم، كما إني اتصلت به فور تعرّضه للإصابة. لقد تحدثت معه، حتى عن خياره فيما يتعلق بالطبيب الجرّاح".

وأكمل لاعب خط الوسط السابق، "حتى إن دعوته –إن كان راغبا في ذلك- في أن يقضي الوقت مع الفريق خلال فترة التحضيرات لكأس العالم. ودعوته أن يأتي عبر الطائرة الرئاسية لحضور المباراة النهائية (للمونديال)، لأني شعرت بأن وجوده سيكون بالغ الأهمية".

واختتم ديشان تصريحاته مؤكدا على أنه قد تواصل مع كوسيلني منذ التصريحات المثيرة للجدل التي أطلقها بمناسبة اعتزاله للعب الدولي.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب

H