ديشان غير قلق على بطلة العالم بعد التعادل الصعب مع ايسلندا

أ.ف.ب

 

قلل ديدييه ديشان، مدرب المنتخب الفرنسي، من خطورة وقوع فريقه في فخ التعادل بنتيجة 2-2 مع المنتخب الايسلندي خلال الودية التي جمعتهما.

وبحلول الدقيقة الـ58 من عمر المباراة، كانت ايسلندا قد تقدّمت بهدفين نظيفين على فرنسا، المتوّجة مؤخرا بلقب كأس العالم 2018.

واحتاج الديوك إلى هدفٍ بالنيران الصديقة في الدقيقة الـ86، ثم هدف التعادل عبر ركلة جزاءٍ متأخرةٍ في الدقيقة الـ90، ليتفادوا الهزيمة على أرضهم وبين جماهيرهم.

واعترف ديشان بعيوب فريقه قائلا، "لقد بدأنا اللقاء بشكلٍ سيءٍ، إذ كان هناك خللا في ذهنيتنا. لقد كنا مفرطي الأريحية أمام فريقٍ عالي التنظيم".

ولكن ابن الـ49 عاما واصل قائلا، "ولكن ما أن وجدنا القليل من التجانس، والتكتل الهجومي، بتنا نتقدم أكثر إلى الأمام، وأحدثنا المزيد من الضرر".

وأكد ديشان في تصريحه المقتضب الذي نقله الموقع الرسمي للاتحاد الفرنسي لكرة القدم بأنه لن يقلق من هذه النتيجة.

ودافع النجم السابق للمنتخب الفرنسي عن قراره بالإبقاء على أسماءٍ مثل كيليان مبابي، وتوماس ليمار، وديميتري باييه، على دكة البدلاء منذ بداية المباراة.

وعزا المدرب رغبته في منح الفرصة لبعض الأسماء الأخرى إلى وجود استحقاقين سيعتمد خلالهما على الأساسيين، في إشارةٍ إلى مواجهتي ألمانيا وهولندا ضمن دور المجموعات لبطولة دوري الأمم الأوروبية.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب