فاران يطرد شبح البرازيل مع تأهل فرنسا للدور قبل النهائي

موسكو - بعد أن تحمل اللوم في خروج فرنسا من دور الثمانية بكأس العالم لكرة القدم قبل أربع سنوات طرد رفائيل فاران شبح 2014 بتسجيله هدفا في الفوز 2-صفر على أوروجواي ليساهم في تأهل الفريق للدور قبل النهائي في روسيا.

وكان فاران يبلغ من العمر 21 عاما عندما تم تحميله مسؤولية الخسارة من المانيا 1-صفر في ريو دي جانيرو لعدم التعامل بشكل جيد في التحام هوائي مع ماتس هوملز الذي سجل هدف اللقاء الوحيد برأسه.

لكن في نيجني نوفجورود بعد أربع سنوات ارتقى فاران بشكل رائع ليحول الكرة برأسه إلى الشباك بعد ركلة حرة من أنطوان جريزمان وكان سببا في فوز فرنسا أمس الجمعة.

وأبلغ فاران التلفزيون الفرنسي "طلبت من أنطوان منحي فرصة للتسديد برأسي وأرسل لي الكرة بشكل مثالي".

وقال ديدييه ديشان مدرب فرنسا إنه لم يعاتب فاران أبدا بسبب هدف هوملز قبل أربع سنوات لكنه سعيد بحصول اللاعب على الإشادة في روسيا.

وأضاف ديشان بعد التأهل لمواجهة بلجيكا في الدور قبل النهائي يوم الثلاثاء "لم يكن مذنبا قبل أربع سنوات أمام المانيا.

"أنا سعيد من أجله وأبلغته بذلك بعد انتهاء المباراة. في كرة القدم يجب أن تواجه المواقف الصعبة وبعد أربع سنوات أصبح الفريق أكثر نضجا وخبرة".

ويملك فاران، الذي خاض 50 مباراة دولية رغم أنه يبلغ 25 عاما فقط، فرصة الجمع بين لقبي دوري أبطال أوروبا وكأس العالم في غضون أشهر قليلة.

وفاز فاران بالفعل بأربعة ألقاب لدوري الأبطال مع ريال مدريد رغم انه كان مصابا في 2016 ومنحه ديشان شارة قيادة فرنسا خلال التعادل بتشكيلة بديلة بدون أهداف مع الدنمرك بنهاية دور المجموعات في موسكو.

وقال جاي ستيفن مساعد ديشان في وقت سابق هذا الأسبوع "أسلوب فاران يعطي حافزا لبقية اللاعبين ويحظى بثقة هائلة من خلال خوض مباريات كثيرة على أعلى مستوى مع ريال مدريد".

 



مباريات

الترتيب