راكيتيش يتمنى القليل من الحظ في الموقعة النهائية ضد فرنسا

رويترز

 

يؤمن إيفان راكيتيش، نجم خط وسط المنتخب الكرواتي، بالدور الذي قد يلعبه الحظ في تحديد الفائز من النهائي الحلم لمنافسات كأس العالم 2018.

وتصطدم كرواتيا في الموقعة النهائية بفرنسا على استاد "لوجينكي" بالعاصمة الروسية موسكو.

وتصل كرواتيا إلى النهائي للمرة الأولى في تاريخها الكروي، بينما تصل فرنسا للمرة الثالثة، وهي التي تحمل في سجلها فوزا وخسارةً.

وعن السلاح الذي سيعتمد عليه منتخبه في اللقاء، قال راكيتيش، "إننا ندرك بأنها المباراة الأهم في حياتنا، فنريد أن نغادر أرضية الملعب مرفوعي الرؤوس. لن نحتاج سوى إلى القليل من الحظ لنظفر بالنتيجة".

وواصل في تصريحٍ نقلته شبكة "سكاي سبورتس" الرياضية، "هذه مباراةٌ تاريخيةٌ، ليس بالنسبة لنا فحسب، ولكن لكل كرواتي. سيكون هناك 4.5 ملايين لاعب على أرضية الملعب"، في إشارةٍ إلى تعداد سكان البلد الصغير.

وقلل ابن الـ30 عاما من خطورة الإرهاق على نجوم كرواتيا، وهم الذين خاضوا الأشواط الإضافية وركلات الجزاء الترجيحية في مباريات الدور الثاني، وربع النهائي، ونصف النهائي.

وصرّح النجم المولود في شمال سويسرا، "سنحمل بعضنا بعضا، وسنجد الطاقة .. سنتحلى بوافرٍ من القوة والطاقة، لا تقلقوا بهذا الشأن".

من العنود المهيري

 

 



مباريات

الترتيب