فرنسا تتشاءم من الحكم الأرجنتيني للموقعة النهائية

 

فضحت صحيفة "هيت بيلانج فان ليمبورج" البلجيكية تشاؤم الفرنسيين من تعيين حكما أرجنتينيا لنهائي منافسات كأس العالم 2018.

وسيصطدم الديوك في النهائي الحلم الذي سيحتضنه استاد "لوجينكي" بكرواتيا.

وقد قام الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بتعيين الأرجنتيني نيستور بيتانا لإدارة الموقعة المرتقبة، فيما سيساعده هيرنان ميدانا، وخوان بابلو بيلاتي، بالإضافة إلى الهولندي بيورن كيوبرز.

وتعدّ هذه هي المباراة الخامسة لابن الـ43 عاما في المونديال، وهو الذي أدار الموقعة الافتتاحية بين روسيا، أصحاب الأرض والجمهور، والسعودية.

ووفقا للصحيفة الناطقة باللغة الهولندية، فإن تشاؤم الفرنسيين ينبع من التشابه الشديد بين ظروف بيتانا مع ظروف مواطنه هوراشيو إليزوندو.

وأدار إليزوندو في نسخة 2006 من كأس العالم المباراة الافتتاحية في ميونخ بين ألمانيا، صاحبة الأرض والجمهور، وكوستاريكا.

ومن ثم عاد إليزوندو ليشبه شاهدا على هزيمة فرنسا في المباراة النهائية على يد إيطاليا، وذلك حينما سقطت بركلات الجزاء الترجيحية.

ويخشى الديوك بأن يكون بيتانا شاهدا على هزيمتهم الأحد أمام كرواتيا، ليكون ثاني سقوطٍ لهم على التوالي في نهائي كأس العالم مقابل تتويجٍ وحيدٍ في نسخة 1998.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب