30 مصابا في فرنسا احتفالا ببلوغ نهائي المونديال

رويترز

 

على الرغم من الأجواء الاحتفالية في فرنسا بعد بلوغ منتخبها لنهائي منافسات كأس العالم 2018، فإن ذلك لم ينفي بعض الأحداث المؤسفة.

ففي شارع "شانزيليزيه" بالعاصمة باريس، ظهر رجالٌ بصدور عارية وهم يقذفون الحواجز البلاستيكية المخصصة للسيطرة على المارة باتجاه الضباط.

واضطرت الشرطة إلى فض التجمعات أسفل قوس النصر من خلال قنابل الغاز المسيل للدموع.

وتحدّثت صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية عن الفوضى حول المعلم السياحي الشهير، لتكتب، "السيارات والدراجات النارية تسير بشكل متعرج وسط الجماهير المحتشدة".

أما في مدينة نيس جنوب البلاد، فأصيب 30 مشجعا بعدما أشعل محتفلون ألعابا نارية، مما أدى إلى تدافع بسيط بالقرب من ساحل البحر، إذ اعتقدت الحشود بوجود طلقٍ ناري.

 



مباريات

الترتيب