مارتينيز يؤكد بأن الحظ حسم مواجهة بلجيكا وفرنسا

رويترز

 

شدد روبرتو مارتينيز، مدرب المنتخب البلجيكي، على دور التوفيق في حسم موقعة نصف نهائي منافسات كأس العالم 2018 بين فريقه وفرنسا.

وبرأسيةٍ لصامويل أومتيتي، استطاع الديوك أن يتأهلوا إلى النهائي الحلم لثاني مرةٍ في تاريخهم.

وقال مارتينيز بعد صافرة النهاية، "للأسف، صنعت ركلة ثابتة الفارق. المباراة كانت متكافئة جدا، وكان سيحسمها الحظ أمام المرمى".

وواصل متحدثا عن الفرص الكثيرة المهدرة من جانب بلجيكا، "ونحن بدورنا لم نجد القليل من السحر أمام مرمى الخصم، القليل من الحظ".

وعلى الرغم من وصفه لإحباط الهزيمة بأنه "ضخم" –على حد تعبيره-، فإن المدرب الإسباني عبّر عن فخره بنجوم المنتخب البلجيكي.

وصرّح مارتينيز، "كنا نريد بلوغ النهائي .. (ولكن) أعتقد أن نهج اللاعبين كان رائعا، وليس بوسعي أن أطلب أكثر من ذلك. قدم اللاعبون كل شيء، وقاتلنا حتى الثانية الأخيرة للعودة للقاء".

وبعد أن حجزت لها موقعا في النهائي الحلم الذي ستحتضنه العاصمة الروسية موسكو، فإن فرنسا ستنتظر خصمها من موقعة نصف النهائي الأخرى بين كرواتيا وإنجلترا.

 



مباريات

الترتيب