هفوتا لوريس وأومتيتي تكلّفان فرنسا ودية كولومبيا

فرّط المنتخب الفرنسي في أفضليته على نظيره الكولومبي، ليخسر بنتيجة 3-2 في المباراة الودية التي جمعتهما تحضّرا لمنافسات كأس العالم 2018.

وتقدّم الديوك بهدفين نظيفين خلال الشوط الأول، قبل أن يدفع غاليا ثمن أخطائه.

واستطاع أوليفييه جيرو وضع فرنسا في المقدمة منذ الدقيقة الـ11 إثر متابعته الناجحة لتسديدةٍ ارتدت من الحارس ديفيد أوسبينا، زميله السابق في ارسنال.

ووسّع توماس ليمار الفارق لأصحاب الأرض والجمهور مع الوصول إلى الدقيقة الـ26، إذ تابع تمريرة زميله كيليان مبابي.

ولكن نقص التركيز قلب الحال بالنسبة إلى الديوك، فبعد دقيقتين فقط، أخفق الحارس هوجو لوريس في التعامل مع تمريرة لويس موريل العرضية، لتسكن الكرة الشباك معلنةً تقليص الفارق إلى 2-1.

ونشط الكولومبيون في الشوط الثاني، ونجح راداميل فالكاو في الإتيان بهدف التعادل بنتيجة 2-2 في الدقيقة الـ62 مستغلا عرضية النجم خاميس رودريجيز.

وانتزعت كولومبيا فوزها المستحق قبل 5 دقائقٍ على صافرة النهاية، إذ تسبب صامويل أومتيتي في احتساب ركلة جزاءٍ لصالح الضيوف.

ووضع خوان كينتيرو الكرة في الشباك دونما مشاكلٍ، ليحول المنتخب الأميركي الجنوبي خسارته إلى انتصارٍ بنتيجة 3-2.

وسيواصل الديوك استعداداتهم للمونديال بلقاء المنتخب الروسي في سان بطرسبرج، فيما يلعب الكولومبيون ضد أستراليا في العاصمة البريطانية لندن.

 



مباريات

الترتيب

H