روني: كان بإمكان إنجلترا التتويج بجميع الألقاب تحت قيادة جوارديولا

لندن - يعتقد نجم كرة القدم الإنجليزي واين روني أنه كان بمقدور جيله في منتخب إنجلترا "الفوز بكل شيء" لو كانوا يلعبون تحت قيادة مدرب الإسباني جوسيب جوارديولا المدير الفني الحالي لمانشستر سيتي الإنجليزي.

وشارك روني، الذي خاض 120 مباراة مع منتخب إنجلترا قبل إعلان اعتزاله الدولي، في ست بطولات كبرى مع منتخب (الأسود الثلاثة)، لكنه لم يتمكن من تجاوز دور الثمانية خلالها.

ورغم ذلك، يرى روني أن السبب في النتائج الباهتة التي حققها جيله في منتخب إنجلترا يرجع لسوء الإدارة الفنية وليس بسبب نقص المواهب.

ونقلت شبكة (سكاي سبورتس) عن روني قوله اليوم الخميس "أشاهد المنتخب الإنجليزي وأشعر بالسعادة والحماس حينما يفوز".

وأضاف "إذا نظرت إلى منتخب إنجلترا قبل عشرة أعوام فيمكن القول بأنه كان لدينا أفضل مجموعة من اللاعبين في العالم".

أوضح روني "كنا نمتلك ريو فيرديناند وجون تيري وآشلي كول وستيفن جيرارد وبول سكولز وفرانك لامبارد وديفيد بيكهام ومايكل أوين وأنا. إذا كان جوارديولا تولى قيادة تلك المجموعة من اللاعبين، لكان بإمكاننا التتويج بجميع الألقاب دون شك".

ويتصدر روني ترتيب قائمة الهدافين التاريخيين لمنتخب إنجلترا حاليا برصيد 53 هدفا، متفوقا بفارق أربعة أهداف على الرقم القياسي السابق الذي كان مسجلا باسم السير بوبي تشارلتون.

ورغم ذلك، يتوقع روني أن يتمكن هاري كين مهاجم المنتخب الإنجليزي الحالي من تحطيم رقمه القياسي.

وأحرز كين /26 عاما/ نجم فريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي 26 هدفا مع منتخب إنجلترا حتى الآن، ومازالت الفرصة مواتية أمامه لتسجيل المزيد من الأهداف.

أشار روني "لا أعتقد أن الرقم القياسي سيستمر لمدة 50 عاما مثل بوبي تشارلتون. أعتقد أن هاري كين بإمكانه تحطيمه خلال العامين أو الأعوام الثلاثة المقبلة.. إنه هداف رائع وسجله مع المنتخب الإنجليزي مذهل".

واختتم روني حديثه قائلا "عندما أصبحت الهداف التاريخي ثم عدت للمشاركة في مباراتي الدولية الأخيرة قلت إنه سيكون من دواعي سروري أن أذهب وأقدم لكين الحذاء الذهبي مثلما قدمه لي بوبي تشارلتون. إنني متأكد من أن الأمر لن يستغرق معه وقتا طويلا".



مباريات

الترتيب

H