لامبارد لا يخشى الاعتماد على الشبان في تشيلسي

لندن - قال فرانك لامبارد مدرب تشيلسي المنافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم إنه لا يخشى منح الفرص للاعبين الصاعدين على أمل ترك بصمة في ستامفورد بريدج هذا الموسم.

وسيبدأ هداف تشيلسي التاريخي مشواره التدريبي مع الفريق يوم الأحد بمواجهة مانشستر يونايتد في الدوري ولن يكون من المفاجئ أن تضم تشكيلته أسماء مثل تامي أبراهام وفيكايو توموري وميسون ماونت.

وفي ظل عقوبة المنع من التعاقدات وبعد رحيل نجم الفريق إيدن هازارد إلى ريال مدريد يواجه لامبارد مهمة صعبة لكن لاعب الوسط السابق يؤمن بأن هذه الظروف تشكل فرصة للنادي للاعتماد على شبابه.

وقضى لاعب الوسط ماونت (20 عاما) والمهاجم أبراهام (21) والمدافع توموري (21) الموسم الماضي في ديربي كاونتي بدوري الدرجة الثانية على سبيل الإعارة عندما كان لامبارد يشق طريقه في التدريب وكاد يصعد بالفريق إلى دوري الأضواء.

وقال لامبارد (41 عاما) لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "الموسم الماضي كان تجربة رائعة لأن اللاعبين كانوا متعطشين وأرادوا التعلم".

وأضاف "أتفهم الوضع الحالي بسبب العقوبة التي أعطتنا بعض الاحتمالات ورغم صعوبة الظروف سنعتبرها فرصة للشباب الواعدين لإثبات جدارتهم باللعب في الفريق الأول".

وتابع "أريد التنافس والفوز واذا أظهر الشبان قدراتهم في التدريبات لن أخشى الاعتماد عليهم في التشكيلة".

ورغم التوقعات المنخفضة هذا العام قال لامبارد إنه متمسك بالصراع على اللقب رغم أن الوجود في المربع الذهبي سيشكل نجاحا في موسمه الأول.

وتابع "إنه موسم صعب. تشيلسي مرشح معتاد بسبب مكانته. الأمور باتت أصعب بالتأكيد بعد أن رفع (مانشستر) سيتي وليفربول السقف في الموسم الماضي ونتفهم وجود فجوة بينهما وبين البقية.

"لكن لا يمكن أن أبدأ الموسم بالقول إنني لا أريد الفوز باللقب. نتمتع بعقلية الانتصار وسنبذل أقصى جهد".



مباريات

الترتيب

H