رانييري يترقب مواجهة مفعمة بالمشاعر أمام ليستر

رويترز

قال كلاوديو رانييري مدرب فولهام المتعثر إنه ينتظر مواجهة غريبة ومفعمة بالمشاعر أمام فريقه السابق ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الأربعاء.

وسيواجه رانييري، الذي ساعد ليستر سيتي على تفجير مفاجأة ليتوج بلقب الدوري لأول مرة في تاريخ النادي بموسم 2015-2016، ناديه القديم لأول مرة منذ إقالته العام الماضي.

ويتذيل فولهام الترتيب برصيد ثماني نقاط من 14 مباراة وسيخوض مواجهة صعبة أمام ليستر الذي يحتل المركز الثامن برصيد 21 نقطة.

وقال رانييري، الذي تولى تدريب فولهام بعد إقالة المدرب الصربي سلافيشا يوكانوفيتش الشهر الماضي، للصحفيين "سيكون أمرا غريبا جدا. ستكون لحظة مفعمة بالمشاعر لكن لا بأس. هذه هي كرة القدم. ستكون لحظة جيدة بالتأكيد. لكن علينا تحقيق الفوز".

وترك المدرب الإيطالي بصمة سريعة على فولهام وفاز 3-2 على ساوثامبتون في مباراته الأولى قبل أن يخسر 2-صفر أمام تشيلسي وهو أحد الفرق التي سبق أن دربها رانييري.

وأكد رانييري أن فريقه عليه أن يغير من أسلوبه خلال ديسمبر/كانون الأول في ظل خوض مباريات عديدة واللعب أمام مانشستر يونايتد ووست هام يونايتد ونيوكاسل يونايتد وولفرهامبتون واندرارز وهدرسفيلد تاون.

وأضاف: "كل مباراة كأنها نهائي كأس. نحتاج إلى مؤازرة جمهورنا وعلينا أن نجعل الجمهور يشعر بالفخر بالفريق، أريد أن أرى تقدما بعد مباراتي ساوثامبتون وتشيلسي... كلما زادت مشاركة اللاعبين معا تحسن الأداء. يتجاوب بعض اللاعبين بسرعة ويستغرق البعض الآخر وقتا".

 



مباريات

الترتيب