ايمري لا يشعر بقلق إزاء الحافز لدى أوزيل

لا يساور اوناي إيمري مدرب أرسنال المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أي شعور بالقلق بشأن رغبة صانع اللعب الألماني مسعود أوزيل في تقديم أداء جيد رغم ما قاله ارسين فينجر المدرب السابق من أن اعتزال أوزيل اللعب دوليا سيؤثر على روحه المعنوية في اللعب.

وأعلن أوزيل نهاية مسيرته الدولية بعد فترة وجيزة من خروج ألمانيا من كأس العالم في روسيا.

وواجه اللاعب البالغ عمره 30 عاما انتقادات كبيرة بسبب صورة جمعته مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مايو ايار الماضي.

وقال أوزيل الذي شارك في تشكيلة ألمانيا التي أحرزت كأس العالم في نسخة 2014 في البرازيل، إنه اعتزل بسبب "العنصرية وقلة الاحترام" التي قال إنه تعرض لهما نتيجة أصوله التركية.

وقال فينجر، الذي رحل عن ارسنال في مايو ايار الماضي بعد 22 عاما، في وقت سابق هذا الاسبوع أن أوزيل يجب ان يعدل عن قراره بالاعتزال الدولي وإلا سيتعرض "لخسارة طفيفة".

وقال ايمري في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين قبل مباراة فريقه في الدوري الممتاز أمام ليستر سيتي "حافز أوزيل واضح للغاية. نحتاج أن يكون لكل لاعب دوافع كبيرة كل يوم وفي التدريب لمواصلة التحسن ومساعدة الفريق من خلال الأداء الجيد.

"الشيء نفسه ينطبق على مسعود فهو مثل أي لاعب آخر. نريد كل يوم أن نجد هذا في كل لاعب".

وسيكون أوزيل، الذي غاب عن فوز أرسنال 5-1 على فولهام في وقت سابق من الشهر الحالي بسبب تشنج في الظهر، متاحا للمشاركة أمام ليستر سيتي الاثنين المقبل.

ويقترب الحارس بيتر تشك من العودة إلى التدريبات بعد إصابة في أوتار الركبة الشهر الماضي.

وبعد الفوز على فولهام في ملعبه، حقق أرسنال ستة انتصارات يحتل بها المركز الرابع برصيد 18 نقطة ما فجر موجة من التفاؤل بين مشجعي الفريق أن بإمكانه تكرار إنجازات الماضي.

لكن إيمري قال إن أمام أرسنال الكثير للتحسن.

وأضاف "يستطيع المشجعون الاستمتاع بأداء الفريق. نحن بحاجة إلى تحسين المستوى...حققنا نتيجة جيدة أمام فولهام ولعبنا طوال 90 دقيقة. لكننا كنا بحاجة أن نقدم أداء أفضل في الشوط الأول".



مباريات

الترتيب

H