المجلس المحلي يمنح الضوء الأخضر لخطط ملعب تشيلسي

لندن - اقترب نادي تشيلسي من المضي قدما في مشروع تطوير استاد ستامفورد بريدج الذي تقدر تكلفته بمليار جنيه استرليني (1.38 مليار دولار) بعدما مرر المجلس المحلي الاثنين مذكرة لمنع أمر قضائي من إيقاف خطط بناء الملعب الجديد.

وحصلت عائلة كروسذويت على أمر قضائي بإيقاف عمليات التطوير لاعتقادها بأن توسعة الملعب ليسع 60 ألف متفرج ستمنع أشعة الشمس من دخول منزلهم الذي يملكونه منذ 50 عاما.

لكن تقارير إعلامية بريطانية ذكرت أمس الاثنين أن المجلس المحلي في هامرسميث وفولهام استخدم سلطاته القانونية ليبرم اتفاق إيجار مؤقت مع تشيلسي وهو أمر من شأنه إلغاء الأمر القضائي.

وأكدت التقارير أن العائلة ستحصل على تعويض قانوني لكنها ستدرس الخطوات القانونية الأخرى لمحاولة إيقاف عملية تطوير الاستاد.

وحصل تشيلسي على موافقة رئيس بلدية لندن على تخطيط الاستاد الجديد قبل عام.

وكان تشيلسي، الذي تبلغ سعة ملعبه حاليا 41 ألف متفرج، طلب من المجلس المحلي التدخل وسيستفيد الآن من قوانين التخطيط لإيقاف الأمر القضائي.

ومن المتوقع أن يستمر تشيلسي في اللعب على ستامفورد بريدج حتى موسم 2019-2020 ثم سيذهب إلى ملعب بديل - من المرجح أن يكون ويمبلي - لفترة تصل لأربع سنوات أثناء تنفيذ عمليات تطوير الاستاد.

 

 



مباريات

الترتيب