كريستال بالاس يخرج من منطقة الخطر بفوز لافت على ليستر

خرج كريستال بالاس من دائرة الخطر بفوزه اللافت على مضيفه ليستر سيتي بثلاثية نظيفة السبت في افتتاح المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

والفوز هو الثاني تواليا لكريستال بالاس بعد تغلبه على واتفورد 2-1 في منتصف الأسبوع ليرفع رصيده إلى 17 نقطة ويصعد إلى المركز الرابع عشر مؤقتا، في المقابل تجمد رصيد ليستر سيتي عندما 26 نقطة في المركز الثامن.

وتعتبر النتيجة مفاجئة لأن ليستر سيتي حقق نتائج جيدة في الآونة الأخيرة لا سيما بعد أن استلم تدريبه الفرنسي كلود بويل وصعد من المراكز المتأخرة إلى الثامن بعد تسجيله انتصارين خارج ملعبه على نيوكاسل 3-2 وساوثمبتون 4-1.

وافتتح المهاجم البلجيكي كريستيان بنتيكي التسجيل للفريق اللندني من كرة رأسية في الدقيقة 19 لينهي صوما عن التهديف استمر 14 مباراة.

وكان بنتيكي أضاع ركلة جزاء في مباراة فريقه قبل الأخيرة ضد بورنموث (2-2)  في الوقت بدل الضائع قبل أن يقدم اعتذاره لزملائه والمدرب روي هودجسون عن "الخطأ" الذي ارتكبه، لاسيما وأنه كان من المفترض أن يترك تنفيذ ركلة الجزاء للصربي لوكا ميليفويفيتش الذي سجل ركلة سابقة في المباراة نفسها. وأكد اللاعب أنه "خذل" زملاءه في تلك المباراة.

إلا أن بنتيكي عوض السبت، عندما انسل بين ويس مورغان وداني سيمبسون، ليحول كرة عرضية من أندروس تاوسند داخل مرمى ليستر سيتي، حامل لقب الدوري الإنجليزي الموسم ما قبل الماضي.

وكان اللاعب السابق لليفربول، انتقل إلى ناديه الجديد في صيف العام 2016، وسجل له 15 هدفا في الدوري الموسم الماضي.

ثم أضاف الجناح العاجي ويلفريد زاها أفضل لاعب في المباراة، الهدف الثاني بعد تمريرة من بنتيكي نفسه قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق.

وزادت الأمور سوءا أمام ليستر سيتي في تعديل النتيجة لدى طرد لاعبه النيجيري اونييني نديدي في الدقيقة 61 لحصوله على بطاقة صفراء ثانية.

واستغل كريستال بالاس النقص العددي في صفوفه ليضيف بديل بنتيكي، المالي باكاري ساكو الهدف الثالث إثر هجمة مرتدة سريعة في الوقت بدل الضائع.

 



مباريات

الترتيب