تشيلسي يذيق "يونايتد مورينيو" مرارة الخسارة مجددا في ستامفورد بريدج

لندن - واصل تشيلسي صحوته في بطولة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما حقق انتصاره الثالث على التوالي في المسابقة، عقب فوزه الثمين والمستحق 1-0 على ضيفه مانشستر يونايتد في المرحلة الحادية عشر للبطولة اليوم الأحد.

ورفع تشيلسي (حامل اللقب) رصيده إلى 22 نقطة في المركز الرابع، بفارق نقطة خلف يونايتد، صاحب المركز الثاني، الذي تكبد خسارته الثانية في المسابقة هذا الموسم، ليبتعد بفارق ثماني نقاط كاملة عن جاره اللدود مانشستر سيتي (المتصدر).

وتقمص المهاجم الإسباني ألفارو موراتا دور البطولة في المباراة، بعدما أحرز هدف تشيلسي الوحيد في الدقيقة 55 من ضربة رأس رائعة، ليوجه الفريق الأزرق ضربة قوية لآمال يونايتد في المنافسة على صدارة المسابقة، التي يسعى لاستعادة لقبها بعد غياب دام أربعة مواسم.

بتلك النتيجة، أعاد تشيلسي البسمة مرة أخرى إلى وجوه جماهيره، التي شعرت بخيبة أمل كبيرة، عقب خسارة الفريق الموجعة 3-0 أمام مضيفه روما الإيطالي في بطولة دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء الماضي.

وحقق إيفرتون انتفاضة رائعة ليهزم ضيفه واتفورد 3-2 اليوم الأحد ليبتعد عن منطقة الهبوط في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم عندما أحرز ليتون بينز هدفا من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع ليبدد أجواء الكآبة التي سيطرت على ملعب جوديسون بارك.

وبلغت الإثارة ذروتها عندما أهدر توم كليفرلي لاعب واتفورد ركلة جزاء في الدقيقة 11 من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وبدا أصحاب الأرض في طريقهم للخسارة السادسة على التوالي في كافة المسابقات عندما تقدم ريتشارليسون وكريستيان كاباسيلي 2-صفر لواتفورد قبل 25 دقيقة على النهاية.

وقلص عمر نياسي النتيجة ليمنح المدرب المؤقت ديفيد إنسورث بعض الأمل قبل أن يسجل دومينيك كالفيرت-ليوين هدف التعادل من ضربة رأس.

ومنح الحكم ركلة جزاء لإيفرتون عندما عرقل جوزيه هوليباس مدافع واتفورد آرون لينون داخل منطقة الجزاء ليتفوق بينز على هوريليو جوميز حارس واتفورد ويحرز هدف التقدم.

واستمرت المباراة إلى الدقيقة العاشرة من الوقت المحتسب بدل الضائع عندما حصل واتفورد على ركلة جزاء عقب عرقلة جوردان بيكفورد حارس إيفرتون لاندري جراي لكن لاعب إيفرتون السابق أهدر فرصة التعادل في الدقيقة 11 من الوقت بدل الضائع.

 

 



مباريات

الترتيب