كونتي بعد الخسارة أمام بيرنلي: سأضع خطة تعتمد على 10 لاعبين

لندن - وبخ أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي بطل الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم لاعبيه على فقدان الهدوء بعد طرد القائد جاري كاهيل وقال إنه سيعمل على خطط جديدة باستخدام عشرة لاعبين.

وخسر حامل اللقب 3-2 أمام بيرنلي اليوم السبت بعدما اهتزت شباكه ثلاث مرات في الشوط الأول عقب طرد كاهيل بسبب مخالفة خطيرة.

وقال المدرب الايطالي للصحفيين "كانت لحظة فارقة. بعد الهدف فقدنا هدوئنا.

"يجب أن ننتبه ونحاول الحفاظ على تركيزنا في بقية المباراة. بدلا من ذلك اهتزت شباكنا ثلاث مرات ورغم الأداء الجيد في الشوط الثاني كان من الصعب تغيير النتيجة".

وقال كونتي، الذي بدا مرهقا وناقما، إنه لا يفضل الحديث عن الحكم الذي طرد أيضا سيسك فابريجاس في الدقيقة 82 لحصوله على إنذارين بعد تدخل قوي ضد جاك كورك لاعب تشيلسي السابق.

وتوقف كونتي وفكر كثيرا عند سؤاله عن قرارات الحكم كريج بوسون ثم قال "أعتقد أن المدرب يمكن أن يرتكب أخطاء. اللاعبون يمكن أن يرتكبوا أخطاء. الحكم...".

وقال كونتي إن حديثه مع لاعبي فريقه بعد نهاية الشوط الأول، والذي بدا أنه أبدل سير المباراة تماما بجانب إشراك المهاجم الجديد الفارو موراتا، تضمن الحديث عن الذعر الذي أصابهم وفقدانهم التركيز.

وتابع "أحب أن أبلغ لاعبي فريقي بالحقيقة وفي الشوط الثاني غيرنا الأمور تماما. لم نفقد التوازن وحاولنا تغيير النتيجة".

وعاد كونتي إلى الأسلوب الذي اتبعه الموسم الماضي وهو حديثه عن أن الفريق اللندني بحاجة لعمل شاق من أجل الحصول على نتائج وأشار إلى أن فريقه أنهى اخر ثلاث مباريات بدون وجود 11 لاعبا على أرض الملعب.

وقال "يجب أن أدرس خطة جديدة بوجود عشرة لاعبين لأن عندما يحدث ذلك بشكل معتاد فيجب أن أقلق".

وأكد المدرب الايطالي أن موراتا يعمل على تحسين حالته البدنية والتأقلم مع أسلوبه.

وتجاهل كونتي أسئلة حول التقارير الصحفية التي أشارت إلى وجود توتر مع إدارة تشيلسي حول الصفقات الجديدة وقال إنه غير قلق لأن ثلاثة لاعبين أساسيين، وهم ايدن هازارد وبيدرو وفيكتور موزيس، سيعودون من الإصابة والإيقاف في المباراة المقبلة ضد توتنهام هوتسبير باستاد ويمبلي.

وأضاف "لست قلقا لأن علينا الثقة في عملنا... في المباراة المقبلة لا أعلم هل سيكون بيدرو جاهزا أو لا لكن على الأقل أنا واثق من وجود اللاعبين (الآخرين). سنعثر على الحل المناسب".

 



مباريات

الترتيب