العائد مانجالا بين مصيرين متناقضين في مانشستر سيتي

يتأرجح مستقبل ايلاكيم مانجالا، قلب الدفاع في مانشستر سيتي، بين احتمالين إبان رجوعه من الموسم الذي قضاه معارا إلى فالنسيا.

وقدّم مانجالا مستوياتٍ وصفها الإعلام البريطاني بالـ"كارثية" بالقميص السماوي، وهو ما جعل جوسيب جوارديولا، المدير الفني الجديد، يُفضّل التخلص منه فور تسلّمه لمهمة قيادة مانشستر سيتي في الموسم المنصرم.

وبعد عامٍ في الدوري الإسباني، يجد مانجالا بأن موقف مانشستر سيتي لا زال رافضا له.

وتؤكد صحيفة "ذا جارديان" البريطانية بأن إدارة النادي ترحّب بالعروض الطامعة في الحصول على ابن الـ26 عاما.

ولكن جوارديولا، على الجانب الآخر، يرغب في منح الدولي الفرنسي فرصةً مفاجئةً لاستعادة مكانته السابقة في الفريق، حيث كان عنصرا أساسيا في مرحلةٍ ما.

وقد يؤدي موقف المدرب الإسباني إلى تغيير الإدارة لرأيها، والسماح لمانجالا بالاستمرار عاما رابعا.

وينبع موقف جوارديولا بالمقام الأول إلى افتقاده إلى العمق في مركز قلب الدفاع، حيث ترتكز خياراته على فينسنت كومباني، نيكولاس أوتاميندي وجون ستونز.

وإذا ما نجح مانجالا في الإقناع، وإثبات صواب وجهة نظره مدربه، فإنه سيكون تحوّلا رائعا عن حالة الرفض التي يجدها في استاد "الاتحاد".

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H