كلوب يتوقع غضب بعض لاعبي ليفربول مع زيادة المنافسة بينهم

توقع يورجن كلوب مدرب ليفربول أن يتعامل مع بعض اللاعبين الغاضبين الموسم المقبل للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد اتخاذه بعض القرارات التي ستزيد التنافس بينهم على المشاركة بالتشكيلة الأساسية.

واحتفظ ليفربول بلاعبيه المهمين من الموسم الماضي وبينهم فيليب كوتينيو ودعم صفوفه بالجناح المصري محمد صلاح والمدافع اندي روبرتسون والمهاجم دومينيك سولانكي.

ومن المرجح أن تظهر المنافسة خاصة في الهجوم حيث سيتنافس روبرتو فيرمينو ودانييل ستوريدج وديفوك اوريجي على مركز واحد.

وحث كلوب لاعبيه على الثقة بالنفس والقتال من أجل الحصول على مقعد في التشكيلة الأساسية.

وأبلغ المدرب الألماني وسائل إعلام بريطانية "نريد البناء على ما وصلنا له العام الماضي..

"سنضطر لبعض القرارات الصعبة لأنه لا يمكنهم جميعا المشاركة. حينها سنرى كيف تسير الأمور.

"لا مشكلة أن تغضب مني لكن يجب أن تبقى واثقا في قدراتك هذا هو المهم. بعد ثلاثة أيام اخرى توجد مباراة جديدة ستكون هناك مجددا. يوجد الكثير من التحديات".

وقال كلوب، الذي أوقعت قرعة الدور التمهيدي الأخير لدوري أبطال أوروبا فريقه اليوم الجمعة أمام هوفنهايم الألماني، إن التعاقدات الجديدة ستدفع باقي اللاعبين لتطوير مستواهم.

وأضاف "قلت أننا دائما نريد تطوير هذا الفريق وتوجد طريقتان لذلك التعاقدات والتدريبات ونحن نفعل الاثنين الآن. التعاقدات الجديدة جيدة سواء شاركوا في المباريات أو دفعوا باقي زملائهم للتطوير. الآن من الصعب خوض كل المباريات".

ويستهل ليفربول مشواره في الدوري الممتاز الموسم المقبل أمام واتفورد يوم 12 من الشهر الحالي وسيواجه هوفنهايم في مباراة الذهاب في 15 أو 16 من الشهر الحالي أيضا.

 



مباريات

الترتيب