مانشستر سيتي يبرم ثاني أغلى صفقة تعاقد مع حارس مرمى

أكمل مانشستر سيتي الإنجليزي صفقة انتقال حارس المرمى البرازيلي الدولي ايدرسون من بنفيكا البرتغالي بحسب ما ذكر الخميس.

وجاء الإعلان بعد أسبوع من إعلان بنفيكا موافقته على بيع الحارس البالغ23  عاما مقابل 40 مليون يورو (45 مليون دولار أميركي)، ليصبح ثاني أغلى حارس في التاريخ.

وسيصبح ايدرسون لاعبا في صفوف سيتي رسميا بدءا من 1 تموز/يوليو المقبل. ولم يعلن سيتي عن مدة العقد.

وأصبح ايدرسون رابع لاعب برازيلي في سيتي بعد فرناندينيو وجابريال جيسوس وفرناندو.

وقال ايدرسون لموقع سيتي: "أحب كل شيء بخصوص مانشستر سيتي. هذا ناد عظيم، لديهم مشجعون رائعون ويقدمون كرة رائعة. حلمت دوما باللعب في الدوري الإنجليزي وسأحقق حلمي الآن".

وأضاف: "مع (المدرب الإسباني) بيب جوارديولا يتحسن سيتي تدريجا. يجهز فريقا شابا للمستقبل. كانت تلك عوامل هامة دفعتني لاتخاذ قراري".

وبالتعاقد مع ايدرسون، سيتوصل جوارديولا لإنهاء الجدلية حول مركز الحارس في سيتي. فبعدما أعار الدولي جو هارت إلى تورينو الإيطالي، لم يكن التشيلي كلاوديو برافو القادم من برشلونة على مستوى الآمال، فأنهى الأرجنتيني ويلي كاباييرو الموسم في التشكيلة الأساسية.

وأصبح ايدرسون أغلى حارس منذ الإيطالي جانلويجي بوفون المنتقل من بارما إلى يوفنتوس عام 2011 مقابل 53 مليون يورو.

وبدأ مسيرته في مسقط رأسه مع ساوباولو وأمضى بعض الوقت في فترة مراهقته مع بنفيكا قبل إطلاق مسيرته الاحترافية في ريبيراو البرتغالي. أمضى 3 مواسم مع ريو آفي ثم عاد إلى بنفيكا في 2015 مقابل نصف مليون يورو. وأصبح حارسا أساسيا في بنفيكا الموسم الماضي وساهم بإحراز فريقه لقبي الدوري والكأس.

وبحسب الصحف البرتغالية، فأن بنفيكا كان يمتلك 50% من الحقوق الرياضية للحارس وريو آفي 30% والباقي لوكيل أعماله جورج منديش.

ولم يحمل ايدرسون ألوان البرازيل حتى الآن لكنه استدعي لخوض مباراتي الأرجنتين وأستراليا الوديتين.

وقال تشيكي بيجيرستاين مدير سيتي: "نحن سعداء لجلب ايدرسون إلى مانشستر سيتي. هو أحد أفضل الحراس الشبان في أوروبا، ويشكل إضافة هامة للتشكيلة في المواسم المقبلة".

وايدرسون هو ثاني لاعب يتعاقد مع سيتي بعد ضمه صانع الألعاب البرتغالي برناردو سيلفا من موناكو بطل فرنسا مقابل 55,7 مليون يورو.

وحل سيتي ثالثا في البريميرليج بفارق 15 نقطة عن تشيلسي البطل، ما دفع جوارديولا إلى إجراء حملة تغييرات كبرى تمثلت بالاستغناء عن كاباييرو والأرجنتيني بابلو زاباليتا والفرنسيين بكاري سانيا وجايل كليشي والإسباني خيسوس نافاس.

 



مباريات

الترتيب