مورينيو: الإرهاق والإصابات سبب التعادل مع سوانسي

لندن - رفض البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد انتقاد لاعبيه عقب تعادل الفريق 1-1 مع ضيفه سوانسي سيتي في المرحلة الخامسة والثلاثين لبطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم الأحد.

وأرجع مورينيو، في تصريحات عقب المباراة، السبب وراء تعادل فريقه المخيب إلى حالة الإجهاد والإصابات، التي تلاحق لاعبيه بسبب تلاحم المباريات، مشيراً إلى أنه راض تماما عن أداء فريقه في اللقاء.

وانضم لوك شو وإيريك بايلي إلى قائمة مصابي يونايتد، بعدما تعرضا للإصابة خلال مواجهة سوانسي، مما اضطرهما إلى عدم استكمال المباراة.

وقال مدرب يونايتد: "لقد فقدنا لاعبين وخسرنا نقاطا أيضا، واجهنا حظا سيئا للغاية اليوم حقا".

ويستعد مانشستر يونايتد لمواجهة مضيفه سيلتا فيجو الإسباني، يوم الخميس القادم، في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة الدوري الأوروبي (يوروبا ليج)، والتي يسعى الفريق الأحمر للفوز بها لضمان التأهل إلى مرحلة المجموعات مباشرة ببطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وأوضح مورينيو: "لم يكن يبدو علينا الإجهاد أو التعب، بل كنا منهكين ومرهقين بالفعل، لا يمكنك الفصل بين الأداء والانهاك والإرهاق ".

وأضاف المدرب البرتغالي: "هذه هي المباراة التاسعة التي نخوضها في نيسان/أبريل الجاري، هذه ليست إنسانية، لدينا قائمة مكونة من 22 لاعبا تم تقليصها إلى 13 أو 14 لاعبا فقط. اللاعبون متعبون بشدة".

واستدرك مورينيو قائلا: "ولكنني أبدو أكثر سعادة بالروح القتالية للاعبين في المباراة. لقد بذلوا أقصى جهد، ولا يمكنني انتقاد مستواهم".

وأهدر يونايتد نقطتين ثمينتين في ظل سعيه للتواجد ضمن المراكز الأربعة الأوائل بترتيب البطولة، ليصبح رصيده 65 نقطة في المركز الخامس، بفارق نقطة واحدة خلف جاره اللدود مانشستر سيتي، صاحب المركز الرابع.



مباريات

الترتيب