تصريح مثير لمورينيو يفتح الباب لأزمة بين المهاجمين والمدافعين في يونايتد

قال جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الانجليزي إن التراخي في الأداء وعدم الجدية في اتخاذ القرارات حرمت فريقه من فرصة الفوز في مواجهة أندرلخت البلجيكي في ذهاب دور الثمانية للدوري الأوروبي لكرة القدم أمس الخميس.

وافتتح يونايتد التسجيل في الدقيقة 36 لكنه فشل في تعزيز تقدمه بعدما أهدر العديد من الفرص ليتعادل أصحاب الأرض 1-1 في الدقيقة 86 عن طريق تسديدتهم الوحيدة على مرمى الزوار ويتحسر الضيوف على الفرص الضائعة.

وقال مورينيو في تصريحات صحفية بعد المباراة "أعتقد أن النتيجة يفترض أن تكون أفضل كثيرا. لا نلوم سوى أنفسنا لأننا لم نقدم أداء هجوميا لائقا."

وأضاف المدرب البرتغالي "توقفت هجماتنا المرتدة بسبب التراخي في اتخاذ القرارات والتراخي في لمس الكرة."

وأردف مورينيو "لحسن الحظ قدم مدافعونا أداء جيدا للغاية ولو كنت واحدا منهم لشعرت بغضب شديد من لاعبي الهجوم الذين كان عليهم حسم النتيجة ولم يفعلوا."

وظهر عجز يونايتد في حسم المباريات جليا خلال الموسم الحالي وهو حاليا يحتل المركز الخامس بين فرق الدوري الانجليزي الممتاز بعد أن تعادل 12 مرة خلال 30 مباراة في البطولة المحلية.

بينما تعادل تشيلسي متصدر الدوري الانجليزي ثلاث مرات فقط.

وقال مورينيو "هذا هو ما حدث لنا طوال الموسم.. نحصل على فرص لكن لا نحرز أي أهداف."

وسيلتقي يونايتد في ملعبه مع تشيلسي يوم‭ ‬الأحد المقبل محليا قبل أن يحل أندرلخت ضيفا على أولد ترافورد في لقاء العودة في 20 أبريل نيسان الجاري.

 



مباريات

الترتيب